أخبار عاجلة

لماذا انتهت شعبية الجيلبريك الطاغية؟

قبل عام وبالتحديد عام و 2 يوم قمنا بنشر مقال بعنوان “إذاً انتهت حقبة الجيلبريك ؟” تجده في هذا الرابط وفيه تحدث عن أسباب ومؤشرات ضعف أصبحت تظهر في عالم الجيلبريك وهجر المطورين له وتسائل هل انتهى عصر الجيلبريك. وبعد مرور عام جاءت الإجابة وهى أن عصر الجيلبريك مستمر لكن انتهت شعبية الجيلبريك. هذه الإجابة ليست تخمين بل إجابة فعليه من واقع الجيلبريك الحالي.

لماذا انتهت شعبية الجيلبريك الطاغية؟

قبل 3 أيام تقريباً صدر الجيلبريك المرتقب والشهير بـ Electra وهو خاص بإصدار iOS 11.3 و iOS 11.3.1 وقام الفريق لاحقاً بإصدار 3 تحديثات للأداه كان آخرها مساء أمس وفيها تم دعم جيلبريك النسخة التجريبية الأولى والثانية والثالثة من نظام iOS 11.4 ونصحوا من يريد الحصول على مزايا iOS 11.4 والجيلبريك معاً بأن يعودوا لهذا الإصدار. لكن بالرغم من هذا لم يحصل الجيلبريك على الشعبية الكافية.

قبل عدة سنوات كان مقال الجيلبريك وصدوره من أكثر المقالات شعبية على موقعنا بل وكان بعضها يتجاوز بسهولة الـ 100 ألف قارئ. هذا كان يحدث قبل سنوات وفي العالم العربي. وكانت شعبية “الجيلبريك” طاغية لكن حدث أمر نسف هذه الشعبية. فريق Electra قام بإضافة “عداد” على موقع الجيلبريك يظهر من قام بعمل الجيلبريك بشكل ناجح. والآن وبعد مرور أكثر من 3 أيام كم يظهر الموقع؟

فقط 108 ألف شخص حول العالم من قاموا بعمل الجيلبريك على أجهزتهم ولنفترض أن الرقم سوف يزيد ويصبح 150 ألف أو 200 ألف فهل هذا عدد!  الفريق والمواقع المختلفة أوضحت بأن هذا العداد يحسب من قام بعمل الجيلبريك وليس من قام بتحميل الأداه. وذكروا نصاً هذا

Electra would need to report every successful jailbreak to the Electra Team’s web server

لا يوجد رقم دقيق لعدد أجهزة iOS 11 الفعالة حالياً لكنه لن يقل فعلياً عن ثلاثة أرباع المليار أي أن شعبية الجيلبريك الآن تقريباً هى 1-2 جهاز كل 10000 جهاز موجود في الأسواق. فما سر هذا الانهيار؟


أسباب انتهاء شعبية الجيلبريك

هناك الكثير من الأسباب وليس سبباً واحداً لتراجع الجيلبريك وهذه أهمها:

جيلبريك لإصدار قديم: سيكون عليك دائماً البقاء على نظام iOS قديم لعمل الجيلبريك؛ فقبل أسبوع كان عليك أن تستمر مع iOS 11.1.2 بحد أقصى كي يكون معك جيلبريك وحالياً يدعم فقط iOS 11.3.1 والنسخة التجريبية من iOS 11.4 وليس النهائية. سابقاً كان يتم عمل جيلبريك لأحدث إصدار وينصح بعدم الترقية حتى يتم إصدار الجيلبريك للإصدار التالي لكن حالياً عليك من البداية عدم الترقية انتظاراً لصدور جيلبريك لنظامك. تخيل أن من كان يريد عمل الجيلبريك كان عليه البقاء في iOS 11.3.1 وعدم الترقية إلى iOS 11.4 الذي صدر قبل شهر ونصف. أي لمدة شهر ونصف ليس لديك أحدث إصدار وأيضاً ليس لديك جيلبريك.

جيلبريك متباعد: تكمل النقطة السابقة؛ فبالرغم من زيادة سرعة الجيلبريك وصدوره حالياً لكن تخيل معي أنه الجيلبريك صدر لنظام iOS 11.1.2 في نهاية فبراير وقتها كان هناك إصدارات أحدث بالفعل مثل iOS 11.2 و iOS 11.2.1  و iOS 11.2.2 و iOS 11.2.5 و iOS 11.2.6 كل هذا سوف تتجاهله لأنك تنتظر الجيلبريك ثم أطلقت أبل iOS 11.3 ثم iOS 11.3.1 ثم iOS 11.4 في مدة شهرين ولم نرى جيلبريك جديد. تخيل أن عليك الانتظار من نهاية فبراير ثم التالي صدر بداية يوليو أي 4 شهور ونصف وتجاهل 7 تحديثات.



النظام تطور بشكل كبير: نقطة أخرى مهمة وأنه في السابق كنا نقوم بعمل جيلبريك لنتواصل بشكل أفضل بالرسائل مثل تطبيق BiteSMS لنرد على الرسائل بدون فتح التطبيق؛ كنا نحمل أداة مثل sbsettings والتي كانت تجعلنا نسحب من أعلى لنفعل ونوقف الواي فاي والبلوتوث والشبكة وهناك من يبحث عن أداة لتسجيل الشاشة وغيرها من الأمور. والبعض كان يفضل الجيلبريك لكي يقوم بسرقة التطبيقات. الآن الكثير من المزايا أصبحت موجودة بالفعل في النظام نفسه. وحتى سرقة التطبيقات أصبحت يمكن أن تتم بدون جيلبريك. فقد الجيلبريك الكثير من مراكز قوته وإن كان هناك أسباب مستمرة بالطبع لكنه فقد الكثير من نقاط القوة.

تجارة الثغرات مربحة للغاية: في السابق كان هناك عائد مقبول وفي لقاء قديم مع مؤسس السيديا جاي فريمان قال أنه في 2011 دفع 8 مليون دولار للمطورين. لكن الآن الوضع اختلف حيث هجر المطورين السيديا وبالتالي قلت العائدات. والآن إذا وجد مطور ثغرة في iOS فإن قام باستغلالها لعمل جيلبريك فقد لا تعود عليه أي عائدات؛ لكنه يستطيع إبلاغ أبل بها وسيحصل على مكافئة تصل إلى ما يقارب ربع مليون دولار. وربما يكون أكثر طمعاً إن كانت ثغرة مهمة ويبلغ بها أجهزة استخباراتية ويحصل على مكافئة أضعاف هذا الأمر. راجع مقالنا القديم عن تجارة الثغرات الأمنية عبر هذا الرابط. وبالمناسبة هناك شركة أمنية إماراتيه تعرض مكافئات تصل إلى 3 مليون دولار مقابل الثغرات الأمنية الخطيرة في iOS. فلماذا يقوم بعمل جيلبريك مجاني؟

بالمناسبة هل تلاحظ في الصورة التالية أن عدد مستخدمي الجيلبريك في 2012 هو 1.5 مليون؟ قارن هذا مع 108 ألف قاموا بعمل جيلبريك في 2018 بالرغم من أن عدد الأجهزة الكلية 3 أضعاف أو أكثر

الهاكرز موظف أمني: عشرات المرات نسمع أن هاكرز معين قام بعمل جيلبريك وينشر على موقعه أنه اخترق iOS لكن في النهاية يقول الهاكرز أنه قام بهذا الأمر لأسباب تقنية خاصة بالعمل وأنه موظف في جهة معينة مثل “علي بابا” ولن يقوم بنشر جيلبريك. الشركات الآن تعين الهاكرز لديها وتوظفه ليخترق نظامها وأنظمة منافسيها ليطوروا من دفاعاتهم أمام المخترقين.

التحديثات سريعة: لأن أبل أصبحت تمنح الهاكرز مكافئات كبيرة وتعين باحثين أمنيين منهم لذا قررت أن تلغي فلسفتها القديمة وهى التحديثات الكبيرة المتباعده وتتعمد طريقة جديدة وهى تحديثات مستمر وسريعة لكي تغلق الثغرات بمجرد كشفها. سابقاً كان الجيلبريك يستمر لأسابيع حتى تغلقه أبل في التحديث التالي الرئيسي لكن الآن يمكن أن تصدر أبل تحديث سريع لإغلاق الثغرات. هذا إذا لم تحدث أبل النظام وتغلق الثغرة قبل أن يكتشفها الهاكرز من الأساس ويطلق الجيلبريك وهذا هو سر أنه كثيراً ما نجد أن أحدث نسخة iOS لا جيلبريك لها.

بالطبع كل ما سبق هى أسباب متنوعه ساهم كل منها في إضعاف الجيلبريك وشعبيته. لكننا لا نقول أبداً أنه غير موجود ولا أنه لا أحد يبحث عنه لكنه لم يعد بهذه الشعبية القوية مثل السابق.

لماذا انهارت شعبية الجيلبريك في رأيك؟ وإذا كنت من محبي وأقلعت عنه فأخبرنا لماذا ابتعدت عن الجيلبريك؟

المصادر:

Vice | BGR | CultofmacIDB | CoolStar

إعجاب تحميل...

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تسريبات: الآي-فون القادم XS وتغييرات جذرية في ساعة أبل