هل تخشى من انهيار حيادية الإنترنت في بلدك؟ هذه المدينة توقع تعهد بالحفاظ عليه

هل تخشى من انهيار حيادية الإنترنت في بلدك؟ هذه المدينة توقع تعهد بالحفاظ عليه
هل تخشى من انهيار حيادية الإنترنت في بلدك؟ هذه المدينة توقع تعهد بالحفاظ عليه
هل تخشى من انهيار حيادية الإنترنت في بلدك؟ هذه المدينة توقع تعهد بالحفاظ عليه

إن فاتتك مشاكل الإنترنت في الفترة الماضية، فيمكن تلخيصها لك ببعض من الكلمات، ومختصرها هو تصويت هيئة الاتصالات الفيدرالية في أمريكا بموافقة ثلاثة أصوات ورفض صوتين على إنهاء حيادية الإنترنت.

قانون الحيادية كان ساري التفعيل منذ سنة 2015 عندما قام رئيس أمريكا السابق أوباما بتفعيله رسمياً، ولكن تصويت الهيئة في الأشهر الماضية أنهى هذا القانون.

وربما سمعت عن ثورات الغضب العالمية جراء اتخاذ هذا القرار المفاجئ، وشركات أمثال جوجل وأبل وأمازون وغيرهم قد عبروا عن وقوفهم بجانب الناس ورفع دعوة قضائية للحفاظ على حرية الإنترنت.

يقتضي قانون حيادية الإنترنت بعدم التعامل مع انحيازية تجاه أي طرف ممول للإنترنت أو شبكة تسعى للتلاعب به عبر الأموال، بحيث يجب أن تُعامل الحكومات ومزودي الإنترنت جميع المستخدمين بشكل واحد دون أي تمييز بينهم.



إلغاء هذا القانون يعني منح حرية كبيرة لمزود الإنترنت، وبالتالي الضرر لن يقتصر على الولايات المتحدة بل سيصل إلى بلدك عاجلاً أم أجلاً، ولكن وسط الثورات القائمة ضده هنالك مدينة صرحت رسمياً عن رفضها تطبيق القانون.

قدمت اليوم ولاية مونتانا الأمريكية تصريح رسمي  على لسان حاكمها من الحزب الديمقراطي  Steve Bullock، يؤكد فيه أن ولايته سوف تحافظ على حيادية الإنترنت ويتعهد عدم تغيير ذلك.

كما وينصح باقي الولايات في أمريكا أن تتبع الطريق نفسه وبالأخص واشنطن عاصمة الدولة، والتي بالتأكيد سيكون لها تأثير قوي على باقي الولايات بلا شك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هل حان وقت إعطاء متصفح مايكروسوفت إيدج فرصة أخرى؟