جوجل توظف أحد مُهندسي آبل لمساعدتها في تطوير رقاقاتها

الوظائف الجديدة لدى جوجل تُشير إلى أنها تعمل على تصميم رقاقاتها الخاصة بها لاستعمالها ضمن أجهزتها الاستهلاكية المختلفة مثل هواتف بيكسل.

في الوقت الذي تواصل فيه شركة جوجل عملها على تطوير رقاقاتها المخصصة للاستعمال ضمن تشكيلة هواتف بيكسل وأجهزتها الأخرى، فقد تمكنت الآن من جذب بعض أفضل المواهب من أحد أكبر منافسيها آبل.

ويبدو بأن مصمم رقاقات آبل الشهير جون برونو John Bruno قد ترك منصبه بحسب ملفه الشخصي على خدمة LinkedIn في شركة كوبرتينو للانضمام إلى جوجل، وذلك لمساعدتها في إنتاج مكونات عالية الجودة.

ووفقًا لتقرير نُشر مؤخرًا فإن برونو الذي انضم إلى آبل قبل خمس سنوات كان المهندس الأساسي المسؤول عن تأسيس وقيادة الفريق الذي يتولى التأكد من أن المعالجات المُستخدمة في أجهزة آيفون وآيباد كانت قادرة على مجاراة المعالجات المُستخدمة من قبل المنافسين.

وقبل انضمامه إلى شركة آبل في عام 2012، عمل برونو في منصب رئيس المهندسين لدى شركة AMD، حيث ساهم بشكل أساسي في تطوير معالجات Fusion، كما عمل على الرقاقات المصممة من قبل ATI.



ومن غير الواضح بعد ما الذي سيفعله برونو ضمن وظيفته الجديدة لدى جوجل باعتباره مهندس أنظمة، ولكن من المؤكد أن دوره سيكون مرتبطًا بتطور الرقاقات.

ويعتبر جون برونو أحدث مُهندسي شركة آبل الذين تمكنت جوجل من الحصول عليهم في العام الماضي، بما في ذلك Wonjae Choi و Tayo Fadelu و Manu Gulati، والذي عمل لمدة ثماني سنوات ضمن آبل وساهم بتطوير سلسلة رقاقات معالجات A.

وإلى جانب تصيدها لمهندسي آبل فإن الوظائف الجديدة لدى جوجل تشمل المنشقين عن شركة كوالكوم أمثال Mainak Biswas و Vinod Chamarty و Shamik Ganguly، مما جعل العديد من المحللين يعتقدون بأنها تعمل على تطوير رقاقاتها الخاصة بها، والتي من المرجح أن تعلن عنها خلال العام المقبل.

المصدر

المزيد عن:جوجل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تخلص من الـ Bloatware على هاتفك بنظام Android