التكنولوجيا ولعبة البوكر

نبذة بسيطة عن لعبة البوكر

لعبة البوكر هي واحدة من أقدم العاب الكازينو; يعود تاريخ اللعبة للقرن السابع عشر، حيث تم ذكرها للمرة الأولى في أحد روايات الأدب الأوربية. وتُعد لعبة بوكر واحدة من أشهر أيقونات الكازينو التي يتم استخدامها في الإعلام بشكل عام، والأفلام الغربية والشرقية على حد سواء. ولعبة البوكر هي لعبة جماعية، يمكن أن يلعبها حتى 7 لاعبين تقريباً في المرة الواحدة، ويسعى اللاعبين فيها لتكوين أفضل المجموعات، وبالطبع، يفوز اللاعب الحاصل على أفضل مجموعة على باقي اللاعبين.

 

تطوّر لعبة البوكر التقليدية

بعدما انتقلت لعبة البوكر من أوربا، إلى الولايات المتحدة الأمريكية، تحديداً إلى ولاية نيفادا "ولاية المقامرة في الولايات المتحدة الأمريكية". بدأت اللعبة في الانتشار بشكل كبير في الولايات المتحدة الأمريكية، تحديداً عند نهايات القرن التاسع عشر. ولم يمضي وقتاً طويلاً حتى تم تشريع العاب القمار المتنوعة في الولايات المتحدة الأمريكية. بعدها أصبحت لعبة البوكر وجبة أساسية يحرص كل كازينو على تقديمها للاعبيه. ووقتها، كانت النسخة المتاحة من لعبة البوكر هي نسخة الخمسة أوراق التقليدية الشهيرة. وهي نسخة بسيطة للغاية، يتم فيها توزيع 5 أوراق على اللاعبين، يمكن للاعبين استبدال 3 أوراق منهم – مرتين – للحصول على أفضل مجموعة ممكنة. وفي ختام اللعبة، يفوز اللاعب الذي يمتلك أفضل مجموعة.

البوكر حول العالم

وفي وقت كان يبدو أن لعبة البوكر تكتسب فيه زخماً وشعبية كبيرتين، بدأت مرونة لعبة البوكر تأتي بنتائج عكسية! والسبب وراء ذلك، يعود إلى أنه كلما انتشرت لعبة البوكر في مكان ما، طوّر اللاعبون هناك نسخة خاصة بهم! فأصبح هناك مجموعة كبيرة جداً من نسخ لعبة البوكر حول العالم، ربما حتى بدون قصد أو تعمّد من الكازينوهات بالمرة.



وعليه، بدأت القارة الأوربية في تطوير نسخة خاصة بها من اللعبة، وبدأ اليابانيون بتطوير نسخة خاصة بهم أيضاً، وبدأت بعض الأماكن في الولايات المتحدة الأمريكية بتطوير نسخها الخاصة أيضاً! وأثناء هذا، وجدت الكازينوهات أن أفضل حل ممكن هو اقتناص الفرص بقدر الإمكان. حيث عكفت الكازينوهات على متابعة تطور هذه الألعاب، وبدأت في استضافة النسخ الأكثر إثارة ومرحاً من النسخ الجديدة، والتي أثبتت أن لها القدرة على الانتشار بشكل كبير بين اللاعبين الجدد.

 

وعليه، كان لعب البوكر في هذا الوقت تحديداً يختلف بقوة من كازينو لآخر، حيث أصبح كل كازينو يوفّر مجموعة محددة من نسخ لعبة البوكر،وعليه، أصبح اختيار الكازينو الملائم مهمة صعبة على الكثير من اللاعبين.

البوكر بعد الإنترنت (البوكر اون لاين)

بدأت مجموعة من الشركات البرمجية في تحويل العاب الكازينو لألعاب برمجية، يمكن ممارستها عبر أجهزة الكمبيوتر التقليدية. الفكرة في البداية لم تلقى زخماً كبيراً، نظراً لما للكازينو التقليدي من أجواء خاصة وتقاليد جاذبة للاعبين، ولكن سرعان ما بدأ المستثمرون في ضخ أموالهم في هذا المجال المميز عبر الإنترنت، مما أدى إلى تحسّن هذه البرمجيات تدريجياً، وبالتالي، انتقال مجموعة كبيرة من اللاعبين التقليديين لهذه البرمجيات، والتي تعرف اليوم باسم "الكازينو اون لاين". وظهرت مجموعة من المواقع التي تعمل خصيصاً على مراجعة وتقييم هذه الألعاب المتاحة ومكافآتها مثل موقع https://www.online-casino-gambling-strategy.com/onlinepoker/

في الواقع مرت لعبة البوكر بطفرة كبيرة بعد إتاحتها عبر الإنترنت. السبب الرئيسي يعود لأن مواقع الكازينو اون لاين تمكّنت من معالجة كل المشاكل التي كان اللاعبون يعانون منها في الكازينوهات التقليدية. أهم هذه المشاكل، هي عدم توافر كل نسخ البوكر التي يحبها اللاعبون في الكازينوهات التقليدية، وذلك يعود بالطبع إما لعدم وجود مساحة لإضافة طاولات للعب كل هذه النسخ، أو لعدم وجود ما يكفي من اللاعبين الراغبين في إضافة مثل هذه النسخة في الكازينو. أما في مواقع العاب الكازينو، يختلف الأمر تماماً، حيث يتم تقديم لعبة البوكر اون لاين بكل نسخها المتاحة تقريباً بدون النظر لعدد اللاعبين الراغبين في إضافة هذه النسخة من ناحية، أو مشكلة المساحة التي قد تتعرض لها الكازينوهات التقليدية.

وعليه، أصبحت الكازينوهات اون لاين اليوم تقدّم كل النسخ الشهيرة من لعبة بوكر اون لاين. النسخة الأشهر عالمياً الآن على سبيل المثال، نسخة تكساس هولدم. بالإضافة إلى مجموعة أخرى كبيرة من النسخ مثل أوماها هولدم، ونسخة Razz ونسخة Seven poker Stud ونسخة Omaha hi /lo وغيرها من النسخ الشهيرة أيضاً.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أفضل 4 ألعاب أندرويد لشهر أبريل 2018