أخبار عاجلة
Asus تتحضر لطرح بطاقة الرسوم Radeon RX 590 -
TSMC تُحقق عائدات مالية كبيرة للربع الثالث من 2018 -
HTC ستبدأ ببيع خوذة Vive Focus في السوق التايواني -
لعبة ” تعقب توم للذهب ” Tom Gold Run -

مساعد جوجل الذكي يتصل بصالون تجميل ويحجز موعدًا

مساعد جوجل الذكي يتصل بصالون تجميل ويحجز موعدًا
مساعد جوجل الذكي يتصل بصالون تجميل ويحجز موعدًا

الظاهر أن مساعد جوجل الذكي يتحسن ويتطور عامًا بعد عام، فهو يستطيع بالفعل إخبارك بحالة الطقس أو إلقاء دعابة على مسامعك، ولن يمر عام أو اثنان إلا وتجده قادرًا على أن يطلب لك وجبة فطورك قبل حتى أن تبدأ شرب قهوتك الصباحية. لكن إليك أحدث تحديثاته، إن صح ما رأيناه في آخر عرض لشركة جوجل: يبدو أنه صار قادرًا على الاتصال هاتفيًّا وحجز المواعيد بصوت بشري يبدو طبيعيًّا جدًّا.

عرضت جوجل في مؤتمر مطوري «جوجل آي/أو» الذي أقامته هذا العام في ماونتن فيو نسخة مساعدها الذكي الجديدة ذات الصوت البشري التي تستطيع حجز المواعيد هاتفيًّا، وهي ميزة أطلقت عليه الشركة اسم «جوجل دوبلكس؛» ولم يكن اتصال ذلك المساعد مجرد ملْء أوتوماتيكي لاستمارة إلكترونية، بل يَظهر في عدة تغريدات فيديوية أن الاتصال الذي عُرض في المؤتمر كان يجري هاتفيًّا بين المساعد الذكي وعاملة بشرية في صالون تجميل.

آلة تلعب دورًا بشريًّا! هل كان محقًّا مَن توقع التفرُّد التقني ونهاية العالم على أيدي الآلات؟

كان مساعد جوجل يتفاوض ويرُدّ فوريًّا بلا عناء، ولم يستغرق حجزه للموعد وقتًا طويلًا؛ لكن لا ريب في أن الاستماع إلى محادثته يبث في النفس بعض الاستغراب والخوف، فالفرق بين الصوت البشري وصوت ذلك المساعد الذكي يكاد يكون منعدمًا، فالتنغيم في كلامه كان دقيقًا جدًا، بعيدًا كل البعد من الرتابة أو الروبوتية؛ بل إن الذكاء الاصطناعي استخدم بعض الأصوات التي نستخدمها -نحن البشر- في كلامنا مِن «آه» و«هِمْ» وما شابه هذا.



وحتى إن كان مستوى «جوجل دوبلكس» أقل قليلًا من مستوى المساعد الذي ظهر في العرض، فلا ريب أن العرض يبيّن المبلغ الذي بلغه الذكاء الاصطناعي مؤخرًا. لكن قد يكون أمامنا بعض الوقت قبل أن نتمكن من استخدام هذه الميزة بأنفسنا، إذ قال ساندر بيتشاي، المدير التنفيذي، بعد انتهاء العرض «ما زلنا في مرحلة تطوير هذه التقنية؛» والذي سيحصل أن جوجل دوبلكس سيُطرَح لعدد محدود من المختبِرين «لتجريبه في الأسابيع المقبلة.»

لم تكن «دوبلكس» الميزة الذكية الوحيدة المذهلة التي كشفت عنها جوجل في المؤتمر، إذ كشفت أيضًا عن ميزة «الإنشاء الذكي» التي تستطيع كتابة البريد الإلكتروني نيابة عن المرء، فتكون بذلك إضافة وسندًا لميزة «الردّ الذكي؛» وأعلنت أيضًا أن ذكاءها الاصطناعي صار قادرًا على تلوين صور الأبيض والأسود اعتمادًا على التعلم الآلي وميزة «تمييز الأشياء» المتقدمة.

الجدير بالذكر أن صوت جون ليجند العذب قد يكون هو الصوت الذي سيحجز لك به المساعد مواعيدك، بدلًا من صوته المعتاد المملّ. وبعد، والأكيد أن «جوجل دوبلكس» هو أكثر تلك المنتجات لفتًا للانتباه، وربما يكون أنفعها أيضًا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هاكرز يخترقون 50 مليون حساب على فيسبوك