أخبار عاجلة
"ناسا" ترصد غيوما غير طبيعية على المشتري -
ألفابِت تقدم إنترنتّها المنطادي في كينيا -
مالطا تخطط لإطلاق أول بورصة لامركزية في العالم -

شركة ريبل تدفع للمستخدمين لتشجيعهم على استخدام عملتها المعماة

شركة ريبل تدفع للمستخدمين لتشجيعهم على استخدام عملتها المعماة
شركة ريبل تدفع للمستخدمين لتشجيعهم على استخدام عملتها المعماة

أطلقت شركة ريبل – التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقرًا لها- في العام 2013 عملتها المعدنية إكس آر بي، والتي تعد اليوم ثالث أعلى عملة معماة من ناحية القيمة السوقية، وتأتي بعد مباشرة بعد البتكوين والإيثر، لكن الشركة ترغب -وفقًا لتقرير صحيفة نيويورك تايمز- أن ينتقل المستخدمون من استخدام العملة في أعمال البيع والشراء إلى استخدامها أيضًا في أعمال أخرى.

لن يستطيع المستخدم استخدام العملات المعماة لدفع فاتورته في متجر البقالة الموجود في منطقته، لذلك تركز ريبل في المقام الأول على حث الأشخاص على استخدام إكس آر بي في التحويلات المالية الدولية، كأن يشتري شخص يعيش في الولايات المتحدة الأمريكية عملة إكس آر بي بقيمة ألفي دولار، ويرسلها إلى صديقه في لندن الذي سيحول العملة إلى يورو، أو أي عملة يريدها، وتعمل الشركة على عقد شراكات مع البنوك والمؤسسات المالية لتحقيق ذلك.

تعمل شركة ريبل على زيادة رصيد المستخدمين من عملة إكس آر بي لحثهم على استخدامها، إذ تبرعت الشركة بمبلغ من عملة إكس آر بي تبلغ قيمته 29 مليون دولار لمؤسسة خيرية من أجل شراء لوازم الصفوف المدرسية في الولايات المتحدة الأمريكية، وتبرع الممثل الأمريكي أشتون كوتشر -نيابة عن شركة ريبل- بمبلغ من عملة إكس آر بي بقيمة 4 ملايين دولار في شهر مايو/أيار لصندوق إلين دي جينيريس لحماية الحياة البرية.



لا تركز ريبل على التبرع بعملة إكس آر بي للجمعيات الخيرية فحسب، بل على مكافأة من يستخدم هذه العملة أيضًا، إذ أطلقت الشركة في شهر أكتوبر/تشرين الأول من العام 2017 برنامج ريبل نت إكسلاليتر المصمم لمكافأة المؤسسات المالية التي تستخدم إكس آر بي، وأطلقت في شهر مايو/أيار من العام 2018 مبادرة إكسبرينج لدعم الشركات الناشئة التي تستخدم عملة إكس آر بي.

قد تلعب ريبل دورًا كبيرًا في طريقة استخدام الناس لعملة إكس آر بي وقيمة التداولات بناء على كيفية تطوير العملة، ويحدد عدد المعاملات التجارية التي تستخدم عملة بيتكوين العدد الكلي لكمية البتكوين في العالم (كلما ازدادت المعاملات المالية، ازدادت عمليات التعدين وازدادت كمية البتكوين)، ويختلف ذلك كليًا عن عملة إكس بي آر، إذ أنشأت ريبل 100 مليار إكس آر بي في العام 2013 وهي الكمية الكلية للعملة، واحتفظت لنفسها بنسبة 80% منها، ما دعا البعض إلى اتهام الشركة بالتأثير على سوق إكس آر بي، لكن هذا يعني أيضًا أن الشركة تمتلك كثيرًا من العملة التي تستطيع أن توزعها.

لا يمكن لأحد أن يجزم بنجاح مباردات ريبل الهادفة إلى نقل العملة من الاستثمار المعتمد على المضاربة إلى استخدامها مثل العملات الرائجة، وقد تساعد التبرعات التي منحتها الشركة للجمعيات الخيرية في تحسين صورة الشركة بعد الانتقادات والدعاوى القضائية التي تواجهها ريبل مؤخرًا في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عشرون فأرًا يسافرون إلى الفضاء لاختبار إمكانية النجاة في الرحلات إلى المريخ
التالى المملكة المتحدة تنظر في اقتراح إنشاء قاعدة بيانات مركزية لمقاييس مُواطِنيها الحيوية