أخبار عاجلة

سامسونج قد تتخلى عن تسمية Galaxy S لصالح Galaxy X

المصدر تجاهل الشائعات المتعلقة باستعداد سامسونج لكشف النقاب هذا العام عن هاتف قابل للطي يحمل حاليًا الاسم الرمزي Galaxy X.

في عام 2010 أعلنت سامسونج على هاتف Galaxy S، ومنذ ذلك الحين، أي قبل 8 سنوات تقريبًا، تواصل العملاقة الكورية الجنوبية إصدار الهواتف الرائدة تحت هذه الفئة S، والتي كان آخرها هواتف Galaxy S8 و S8+ الصادرة في العام الماضي.

ومع استعداد الشركة في 25 فبراير الحالي لكشف النقاب عن أحدث هواتفها الرائدة التابعة لهذه السلسلة Galaxy S9 و S9+، فإن التكهنات تشير إلى أن هذه الأجهزة هي آخر هواتف تنتمي إلى فئة S مع وجود خطط لدى الشركة لاعتماد نظام تسمية جديد.

ووفقًا للمصادر، فإن الجيل العاشر من هذه السلسلة، والذي من المفترض أن يحمل اسم Galaxy S10 و S10+، سوف يأتي باسم Galaxy X بدلًا من Galaxy S، وذلك ابتداءً من عام 2019، بحيث أن هذه الخطوة ضرورية تبعًا لرغبة الشركة توفير نظام تسمية أبسط لتجنب وجود أسماء مثل S11 أو S15 مستقبلًا.



كما يمكن أن تكون هذه الخطوة المتمثلة باستعمال نظام تسمية جديد بمثابة محاولة من الشركة الكورية الجنوبية لتحسين وضعها من ناحية نظام التسمية وجعلها قادرة على المنافسة بشكل أكبر مع آبل، التي قامت أيضًا بتغيير تسمية هواتف آيفون إلى iPhone X.

ومن ناحية أخرى فإن المصدر تجاهلت التسريبات والتقارير الكثيرة المتعلقة باستعداد سامسونج لكشف النقاب هذا العام عن هاتف قابل للطي يحمل حاليًا الاسم الرمزي Galaxy X، والذي من المفترض أن يكون ثالث هاتف رائد بعد هواتف Galaxy S و Galaxy Note.

وأيًا كان الدافع الحقيقي وراء هذا التغيير في نظام التسمية، فمن الجدير بالذكر أن سامسونج مستمرة في تحسين هواتفها الرائدة الذكية من فئة Galaxy، على أن تصبح التسمية Galaxy X بدلًا من Galaxy S، وذلك في حال صدقت معلومات وتكهنات المصدر الكوري الجنوبي.

المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تقرير: مساعد جوجل الذكي هو المساعد الأكثر فعالية ودقة