أخبار عاجلة
ظهور جالاكسي نوت 9 بشكله الحقيقي -
برامج مجانية مهمة لكل جوال في ٢٠١٨ -

بورش غير مقتنعة بالقطعة الزائدة ولهذا رفضت استخدامها بهاتفها

بورش غير مقتنعة بالقطعة الزائدة ولهذا رفضت استخدامها بهاتفها
بورش غير مقتنعة بالقطعة الزائدة ولهذا رفضت استخدامها بهاتفها

أكدت بورش ديزاين على طلبها من هواوي عدم إدراج قطع الشاشة بهاتف Mate RS، الذي صنعته العلامة الصينية بمقتضى شراكة جمعت الشركتين.

اقرأ أيضا: هواوي تعلن رسميا عن Mate RS بورش مع بصمة بالشاشة

في حوار خصّت به بورش ديزاين موقع Degital Trends، قال مدير التصميم، كريستيان شوامكروج، متكلما عن الهاتف، أنّ مشروعه كان “الأكثر حساسية” مفسرا أن العلامتين ناقشا كل تفصيلة حول الهاتف. والمثير للإهتمام، أن العلامة التجارية للتصميم أصرت منذ البداية على عدم إدراج قطع الشاشة، حيث يتداخل العرض مع التصميم العام للهاتف. وبدلا من ذلك، قررت الشركة تبني شاشة أوليد 6 إنش منحنية الأطراف لتحقيق التناظر المثالي للهاتف. كما خاضا الشركتين نقاشا جاد بشأن مدى انعكاس خلف الهاتف.

لسوء الحظ، لم يخرج Mate RS كما أرادت بورش ديزاين تماما؛ فبغرابة شديدة، يدعم الرائد مستشعرين للبصمة، واحد مدمج في الشاشة وواحد بخلف الهاتف. والسبب أن بورش ديزاين ضغطت على هواوي لتضمين قارئ البصمة في الشاشة، لكن هواوي أشارت أن التقنية ما زالت جديدة وقد لا تريح المستخدمين، لتقرر في الأخير إضافة قارئ بصمة ثانوي بخلف الهاتف. لكن، كان لبورش ديزاين اختيار موضعه، لتحسين التناظر الذي تسعى إليه في التصميم.



أيضا، ألزمت بورش ديزاين هواوي تقديم أفضل تجربة للمستخدم، بتقديمها 512 قيقابايت سعة تخزين إلى جانب 6 قيقابايت ذاكرة عشوائية. وحتى كل تفاصيل واجهة المستخدم تم اختيار تصميمها بعناية، حتى حجم الأيقونات والخطوط. وبالطبع، كل هذه الأحكام التي فرضتها العلامة التجارية للتصميم، تأتي بتكلفة 1,880 دولار أمريكي.

المصدر: Digital Trends

 


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تسريبات: Galaxy Tab S4 سيدعم تقنية بصمة العين واستخدام القلم
التالى الـCapture Cards: كل ما تُريد معرفته عن بطاقات AVerMedia الجديدة 4K و Ultra