آبل تعمل بالفعل على معالجات ماك خاصة بها في مختبر سري

آبل تعمل بالفعل على معالجات ماك خاصة بها في مختبر سري
آبل تعمل بالفعل على معالجات ماك خاصة بها في مختبر سري

كشفت آبل لأول مرة عن مشروع كالاماتا الذي تستهدف به الشركة تصميم وتصنيع معالجات خاصة بها لتحل محل رقائق إنتل على أجهزة ماك في الشهر الماضي، وفي حين كان من المتوقع البداية العملية في المشروع في عام 2020، كشفت تقارير أن العمل قد بدأ بالفعل في مختبر سري خاص بالشركة في ولاية أوريغون.

وفي المنشأة، جندت آبل على ما يبدو خدمات ما يقرب من أربعة وعشرين من موظفي إنتل السابقين في محاولة لمساعدة الشركة في تصنيع وحدات معالجة مركزية (CPU) مخصصة لأجهزتها، والتحول بعيداً عن الموردين وعلى رأسهم إنتل، وكذلك تقليل التكاليف الداخلية ومنح شركة آبل مزيدًا من التحكم في عمليات التصنيع ككل.

ويبدو أن شركة آبل تبتعد تدريجيا عن مورد Dialog Semiconductor، الذي كان مسؤولاً عن رقائق إدارة الطاقة الخاصة بحواسب ماك، وكشف الرئيس التنفيذي للشركة جلال بغرلي لصحيفة فاينانشال تايمز أن آبل خفضت الطلبات بنسبة 30٪ وقال أن الاتجاه سيستمر على الأرجح في عام 2019 حيث يبدو أن آبل ماضية في طريق تقليص اعتمادها على الشركات والموردين الخارجين.

المصدر : engadget

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق Vivo تعلن عن الميعاد الرسمي لإطلاق هاتف V11 Pro
التالى «واتس آب» يضيف ميزة جديدة للمستخدمين