أخبار عاجلة
أحمي نفسك مع تطبيق NordVPN أثناء التصفح ... -

هذا ما يجب على آبل تغييره ضمن iOS 12

هذا ما يجب على آبل تغييره ضمن iOS 12
هذا ما يجب على آبل تغييره ضمن iOS 12

تستعد شركة آبل خلال الأيام القليلة القادمة لعقد حدثها السنوي للمطورين WWDC، والذي من المفترض أن تكشف الشركة من خلاله عن النسخة القادمة من نظامها لتشغيل الأجهزة المحمولة iOS 12، حيث أن إلقاء نظرة أولية على هذه النسخة تساعد في توفير العديد من الأدلة حول تشكيلة هواتف آيفون وحواسيب آيباد اللوحية القادمة خلال وقت لاحق من هذا العام.

وبالرغم من أن آبل قد تفاجئ الجميع بما سوف تعلن عنه ضمن WWDC، إلا أن المعلومات السابقة المتوفرة حول النسخة الجديدة من نظام آي أو إس iOS تقترح أنه لن يكون هناك الكثير من الميزات الجديدة المفصلة، وبدلًا من ذلك سوف تركز الشركة على استقرار نظامها التشغيلي، إذ بعد أن حصل iOS 11 على نصيب كبير من المشاكل، فإن التركيز على الموثوقية سيكون أمر إيجابي.

وبغض النظر عن وجود iOS 12 في الأفق، إلا أن الشركة لم تتوقف عن دعم النسخة الحالية من نظامها التشغيلي للأجهزة المحمولة، إذ أضافت خلال وقت سابق من هذا الشهر ميزة الرسائل في آيكلود iCloud كجزء من تحديث iOS 11.4، بحيث تتيح هذه الميزة للمستخدمين تخزين الرسائل والصور والمرفقات الأخرى في خدمتها السحابية لتوفير مساحة تخزينية على الجهاز.

ويمكننا القول أن النسخة الجديدة من نظام التشغيل iOS 12 لن تؤثر على أجهزة آيفون iPhones وآيباد iPads المستقبلية فحسب، بل تعمل أيضًا على تحديث الهاتف أو الحاسب اللوحي الذي يمتلكه المستخدم الآن، ومع أخذ ذلك بعين الاعتبار فإن هناك قائمة بالمميزات والأمور التي يرغب جميع مستخدمي هواتف آيفون وحواسيب آيباد بالحصول عليها من خلال iOS 12.

إمكانيات تحكم أبوية أكثر قوة

تسمح أدوات الرقابة الأبوية من آبل المتوفرة ضمن هاتف آيفون، والتي توجد ضمن قسم القيود داخل إعدادات الجهاز، بتجديد الوقت فيما يخص أنواع المحتوى التي يشاهدها الطفل أو يتفاعل معها، ولكن هناك حاجة لتواجد عناصر تحكم محددة زمنياً للتطبيق، والتي يمكن للآباء استخدامها لتقييد الوقت والمدة التي يتفاعل فيها الطفل مع مثل هذه الأنشطة، وبعبارة أخرى، فإن النظام يفتقر إلى أداة رئيسية لمكافحة إدمان الهواتف الذكية.

أفضل ما هو متوفر ضمن iPhone X

يعتبر iPhone X هاتف آيفون الوحيد الذي تخلى عن زر القائمة الرئيسية، مما دفع مستخدميه إلى تعلم إيماءات التنقل الجديدة، بحيث تدور الشائعات حول إمكانية تخلي جميع نماذج هواتف آيفون المستقبلية عن هذا الزر، والتحول بدلًا من ذلك إلى ميزة التعرف على الوجه Face ID، مما يبشر بإمكانية تبني آبل لبعض ميزات التنقل بالإيماءات الموجودة على iPhone X ضمن iOS 12.

وتعد طريقة التمرير للأعلى من أسفل الشاشة من أجل الوصول إلى الشاشة الرئيسية بمثابة إيماءة بسيطة تعمل بشكل جيد، كما أن طريقة التبديل بين التطبيقات من خلال التمرير من الجزء السفلي للشاشة تعتبر سهلة وبسيطة، إلا أن طريقة إنهاء تطبيق قيد التشغيل ليست كذلك، إذ يجب عليك أولاً استدعاء شاشة تعدد المهام عن طريق التمرير السريع والتوقف مؤقتًا لمدة ثانية، ويجب على آبل تبسيط هذه العملية من خلال تقليل عدد الخطوات اللازمة.

مساعد صوتي أكثر ذكاء

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:



يفتقر مساعد آبل الصوتي الذكي المسمى سيري Siri إلى القدرة على منافسة غيره من المساعدات الرقمية الصوتية مثل أليكسا من أمازون و Google Assistant من جوجل، وقد حان الوقت لجعل سيري قادرًا على مجاراة باقي المساعدات الرقمية الصوتية وحصوله على بعض نواحي الذكاء لجعل المحادثات أكثر سهولة وسلاسة وفائدة، مع تكامله وقدرته على العمل مع العديد من تطبيقات وخدمات الطرف الثالث.

معالجة مشكلة الشبكة اللاسلكية Wi-Fi

ينبغي على شركة آبل معالجة مشكلة الشبكة اللاسلكية Wi-Fi، والتي تتمثل بأن النقر على أيقونة الشبكة اللاسلكية ضمن مركز التحكم في هواتف آيفون لتشغيل الشبكة أو إيقافها لا تعمل بالطريقة المطلوبة، إذ تؤدي تلك الطريقة إلى تعطيل الاتصال بالشبكة اللاسلكية الحالية التي تستخدمها فقط، بحيث يمكن للهاتف بعد لحظات الاتصال بشبكة لاسلكية أخرى سواء كنت تريد ذلك أم لا، ويتعين عليك التوجه إلى إعدادات الهاتف لتعطيل الشبكة اللاسلكية بشكل فعلي.

تحسين اللمس ثلاثي الأبعاد 3D Touch

أطلقت شركة آبل ميزة اللمس ثلاثي الأبعاد 3D الحساسة للضغط منذ عام 2015 مع إصدارها هواتف iPhone 6s و 6s Plus، إلا أنها غير مستخدمة بشكل كبير ضمن الهواتف المحمولة، والآن وبعد مرور ثلاث سنوات ينبغي على الشركة تحسين هذه الميزة وجعلها أكثر جاذبية وقابلية للتخصيص، حيث تسمح Touch 3D عند الضغط على أيقونة ما بظهور قائمة مختصرة للإجراءات السريعة، مثل إمكانية التقاط صورة سيلفي أو تسجيل فيديو عند الضغط على أيقونة الكاميرا، أو الاتصل بشخص ما محدد عند الضغط على أيقونة الهاتف.

وتكمن المشكلة أن هذه الاختصارات ليست مفيدة في كثير من الأحيان، بحيث ينبغي على الشركة إعطاء المستخدمين صلاحية إيقاف تشغيل هذه الميزة، كما أن حساسية الضغط مرتفعة جدًا، بحيث يصعب في كثير من الأحيان الضغط بالشدة المطلوبة من أجل تحرير أيقونات الشاشة الرئيسية لجهاز آيفون وتبديل أماكنها أو حذفها بحسب رغبة المستخدم.

مكالمات فيس تايم جماعية

يستخدم العديد تطبيق FaceTime لإجراء المكالمات الفيديوية، حيث أن التطبيق يعمل بشكل جيد في ظل وجود اتصال بالانترنت، وقد حان الوقت لإضافة بعض التجديد على هذا التطبيق، مثل إمكانية إجراء مكالمات فيديوية من أشخاص متعددين، بشكل يشابه ما يمكن القيام به من خلال تطبيق سكايب Skype الذي يدعم إجراء مكالمات فيديوية مع ما يصل إلى عشرة أشخاص، كما ينبغي أن تعمل الشركة على توفير إمكانية ترك رسائل فيديوية عندما يكون الأشخاص الذين تتصل بهم عبر FaceTime غير متاحين.

البحث المرئي

تمتلك شركة جوجل أداة Google Lens المتخصصة في البحث المرئي المعتمدة على الذكاء الاصطناعي، بحيث تتيح هذه الأداة للمستخدمين تسليط الكاميرا ضمن هواتف أندرويد على أشياء أو علامات للقيام بأمور عديدة مثل نسخ ولصق النص الظاهر في الوقت الحقيقي، إلى جانب إمكانية توفير تفاصيل حول ما يظهر ضمن شاشة الكاميرا بشكل فوري.

وتعد هذه التكنولوجيا رائعة ومفيدة لأبعد حد، وبالرغم من أنها لا تزل في المراحل الاولية، إلا أنه ينبغي على آبل توفير شيء مماثل من خلال نظام التشغيل iOS 12 والكاميرات الموجودة على أجهزة آيفون iPhones، ونظرًا لامتلاك شركة آبل طموحات كبيرة في مجال الواقع المعزز، والتي ظهر جزء منها ضمن iOS 11، فإنه من المتوقع أن تتضمن النسخة الجديدة من النظام التشغيلي المزيد من هذه الإمكانيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تحذير طبي من خطورة موقع اليوتيوب على صحة الاطفال
التالى سامسونج قد تطرح Galaxy Note 9 في وقت أبكر من المعتاد