السائقون أم وضع القيادة الذاتية : من المسؤول عن حوادث سيارات تسلا؟

السائقون أم وضع القيادة الذاتية : من المسؤول عن حوادث سيارات تسلا؟
السائقون أم وضع القيادة الذاتية : من المسؤول عن حوادث سيارات تسلا؟

أفاد تقرير لوكالة رويترز أن سائق سيارة تسلا Model X التي شهدت حادثاً مميتاً في كاليفورنيا في شهر آذار/مارس لم يكن يضع يده على المقود أثناء وضع القيادة الذاتية وفي الثواني الستة التي سبقت الحادث، وذلك حسب ما أوضحت إدارة حماية الطرق الدولية يوم الخميس الماضي.

 

فقد بينت الإدارة أن السائق – البالغ من العمر 38 عاماً والذي توفي في المشفى بعد فترة قصيرة من الحادث – تلقى تنبيهين مرئيين وواحداً صوتياً لكي يضع يده على المقود خلال القيادة.

 

وأوضح التقرير أيضاً أن السيارة ازدادت سرعتها من 99 كيلومتر في الساعة إلى 114 كيلومتر في الساعة خلال الثواني الثلاثة السابقة للحادث، وبعد خمسة أيام من الحادثة اشتعلت بطارية السيارة الكهربائية مما استدعى فرع الإطفاء للتدخل لإخماد الحريق.

 



وتعتبر القيادة الذاتية التي تقدمها تسلا عبارة عن نظام مساعدة للسائق يتحكم ببعض مهام القيادة ويسمح للسائق بعدم وضع يديه على المقود، لكن تسلا صرحت رغم ذلك بأنه يجب على السائق أن يضع يديه على المقود في جميع الأوقات أثناء هذا الوضع.

 

ورفضت تسلا التعليق على هذه المعلومات الجديدة لكنها صرحت في شهر آذار/مارس الماضي أن السائق لم يستخدم المكابح ولم يتخذ أية إجراءات لتفادي الحادث.

 

ومن الجدير بالذكر أن هذه الحادثة ليست الوحيدة من نوعها التي تعرضت لها سيارات تسلا في وضع القيادة الذاتية، ففي الشهر الماضي اصطدمت سيارة من سيارات تسلا بشاحنة في يوتاه في الولايات المتحدة، لكن السائق هذه المرة لم يكن يضع يديه على المقود خلال الثواني الثمانين التي سبقت الحادثة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق هكذا تحذف رسائل «سناب شات» (فيديو)
التالى تحسينات رسومية من NVIDIA في متناول يدك لا تدري عنها شيئا!