أخبار عاجلة
5 أشياء تميز لعبة Ring of Elysium عن فورتنايت -
5 مزايا خفية بتطبيق جيميل -
أمازون تعلن عن إصدار جديد من شاشة Echo Show الذكية -
أوضح تسريب لهاتفي Pixel 3 و Pixel 3 XL من Google حتى الآن -
الحكومة الصينية تحظر منصة البث Twitch -
Sega تؤجل إصدار جهازها الكلاسيكي Mega Drive إلى 2019 -

7 أخطاء مالية يقع فيها أفراد الطبقة المتوسطة

7 أخطاء مالية يقع فيها أفراد الطبقة المتوسطة
7 أخطاء مالية يقع فيها أفراد الطبقة المتوسطة

هناك أخطاء مالية يقع فيها أفراد الطبقة المتوسطة في أي مكان بالعالم  والتي تضم المعلمين والمهندسين والطهاة والسباكين وغيرها من المهن التي تستهلك خدمات المجتمع للبقاء على قيد الحياة وتستمر في دفع النمو الاقتصادي والاستثمار في كل عملية شراء تُجرى من خلالهم لكن عندما يتعلق الأمر بالمال فإن هذه الطبقة تواجه الكثير من التحديات.

 

الأجور الراكدة للجميع وارتفاع تكاليف المعيشة والتضخم الموجود في الكثير من دول العالم فضلًا عن الضغط في الكثير من الخدمات كالإسكان والرعاية الصحية فمعظم العائلات في الطبقة المتوسطة قد لا يملكون المال الكافي لدخول الجامعات أو التقاعد في سن الخامسة والستين.

 

لكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل جميع مشاكل أموالنا تقع نتيجة قضايا اقتصادية؟ الأمر ليس ذلك تمامًا فهناك أخطاء ترتكبها الطبقة الوسطى من الشعب لابد من توقفها عند صنع الأشياء وهي:

 

1- جني الكثير من الديون

 

استطاعت البنوك الدخول في حيوات الكثيرين من خلال القروض وسحب البطاقات الائتمانية فتجدهم غارقين في الديون شهر وراء شهر والفوائد تزيد، بعضهم قد لا تجده مضطرًا ولكن عن طريق اختياره وأقل فائدة تجدها الآن هي 15% في الكثير من البنوك حول العالم.

 

2- عدم وجود صندوق للطوارىء

 

ما يقرب من نصف الشعوب لا تهتم كثيرًا بوضع مال جانبي كطوارىء، فالمدخرات غالبًا ما تفرج أزمات قد تظهر فجأة أمام العائلات والتي تجعلهم يتجهون إلى الاقتراض بشكل مباشر، فإن كان لديك سيولة لتغطية حالات الطوارىء فحتمًا سيكون من الأسهل تدبر شؤونك المالية وتجنب الوقوع في الديون. صندوق الطوارىء ليس من الضروري أن يحتوي على مبالغ طائلة ولكن أي مبلغ بهذه الحالة سيفي بالغرض ولكن عليك الاستمرار به.

 

3- عدم التفكير في دخل إضافي بعد التقاعد

 

لا يفكر البعض إلا في مشاريع وسبل إضافية لزيادة الدخل إلا بعد التقاعد مع أنهم قد يجدون فرص لذلك قبل التقاعد في وجود جزء من المال والعلاقات الجيدة وبعضهم يحاول بناء صندوق للتقاعد لكن سيحين وقت انتهاء المال حتمًا ولابد من الدخول في الأسواق وتدوير المال.

 

4- الاعتماد كليًا على خطة التقاعد في المؤسسات

 



يسمح لك أصحاب العمل تقديم اشتراكات لتأجيل الرواتب أو جزء منها على أساس ما بعد الضريبة، فنحن لا نقلل من أهميتها وفائدتها ولكن استخدام سبيل واحد للمال بعد التقاعد قد لا يكون كافيًا فقد يكون هناك عيوب ملحوظة مع الاستثمار في الحسابات الضريبية إذا ستفتح عليك باب الضريبة المستقبلية والتي قد تدفعك إلى إنفاق المزيد من الأموال للضرائب.

 

5- عدم الاستفادة من حسابات التوفير الصحية (HSAs)

 

إذا كان لديك خطة صحية عالية الخضومات فقد تتمكن من استخدام حساب التوفير الصحي، ومع تغير القواعد الخاصة بهذه الحسابات تظل مفيدة في أغلب الأحيان، إذ تسمح لك بالحفاظ على أساس معفي من الضرائب ومن ثم دفع نفقاتك الطبية الحالية والمستقبلية.

 

6- تأخير مدخرات التقاعد

 

من الأخطاء المتكررة لدى الطبقة الوسطى تأخير إدخار التقاعد والتركيز على أولويات أخرى، فالكثير منا يؤجل المدخرات بعد سداد قروض المنزل والسيرة وتمويل التعليم لأطفالك حتى بلوغ الجامعة ولكن الحياة تسير لذا فابدأ من الآن مهما كان سنك فستجد لذة بعد التقاعد عندما تجد نفسك ميسور الحال ولا تحتاج إلى أحد. ابدأ بإدخار 1% من الراتب ثم زد النسبة كل عام تدريجيًا.

 

7- إنفاق الكثير على خفض قيمة الأصول

 

قد يسهل على بعض أفراد الطبقة المتوسطة شراء سيارة جيدة تساعدهم على التنقل من مكان لغيره لكن استبدالك لسيارة كل فترة أو محاولة شراء سيارات باهظة أعلى من إمكانياتك المادية فخرًا واعتزازًا بالسيارات قد يؤدي إلى هلاكك ماليًا، فشراء سيارة قديمة أو مستعملة تفي بالغرض ودع الأموال الأخرى في ندوق الطوارىء أو التقاعد الخاص بك ودع التبذير جانبًا.

 

 

 

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أونور ماجيك 2 يبدو مبهرا بالتشويقيات الرسمية