أخبار عاجلة

تسريبات جديدة عن جهاز مايكروسوفت “Andromeda” القابل للطي

ظهرت العديد من التسريبات في الآونة الأخيرة عمل مايكروسوفت على جهاز جديد قابل للطي, واستخدمت مايكروسوفت اسم “Andromeda” كاسم كودي للمشروع الجديد والذي ينقسم إلى قسمان الأول خاص بتطوير Windows 10 وإتاحته على عدد من الهواتف الذكية والأخر هو الجهاز الجديد القابل للطي.

وبرغم أن مايكروسوفت لن تطرح جهازاها الجديد كهاتف ذكي بل تسعي لخلق سوق جديد للأجهزة ذو شاشتين والقابلة للطي والتي تتبناها مايكروسوفت في رؤيتها كوسيط بين الهواتف الذكية وأجهزة الحاسب الشخصية, إلا أن الجهاز الجديد هو بوابة مايكروسوفت للعودة إلى سوق الهواتف الذكية بعد خروجها منه منذ قرابة عامان بعد فشل أجهزت Lumia في تحقيق النجاح المتوقع منها, حيث لم تجدد الشركة تعاقدها مع نوكيا كما أنهت دعمها لهواتفها حتي تلك العاملة بنظام Windows phone 10, وسيكون الجهاز الجديد أوائل الأجهزة التي ستطرحها الشركة في عائلة Surface التي تسعى الشركة  مستقبلا أن تنافس بها في سوق الهواتف الذكية.

مواصفات الجهاز الجديد

بناء على التسريبات الأخيرة فإن الجهاز سيحتوي على أحدي المعالجات من نوع ARM ومن المتوقع أن يكون معالج أحدث من معالج كوالكوم سناب دراجون 835 ليتمكن من المنافسة في السوق الجديد كما سيحتوي الجهاز على ذاكرة تخزين داخلية بحجم 64 جيجابايت أو 128 جيجابايت بحسب رغبة المستخدم. وبحسب التسريبات فإن طرح الجهاز بمعالج من نوع ARM سيحسين كثيرا من تجربة المستخدم فيما سيخص البطارية فبرغم عدم الإفصاح عن سعتها إلا أنها ستكفى ليوم كامل بشحنة واحدة فقط فقد شاهدنا عدة بطاريات لهواتف Lumia تدوم لأكثر من 20 ساعة بشحنة واحدة للبطارية.

بالنسبة لشاشة الهاتف فالهاتف يتكون من شاشتين منفصلتين كلاهما من نوع OLED ومزودان بمفصلة لربط الشاشتين كما أن التعامل مع الجهاز لن يقتصر فقط على لمس الشاشة بل أن الجهاز سيدعم قلم للكتابة والرسم باستخدام خدمات OneNote و Windows Ink وسيكون الجهاز بعد طيه في حجم الهاتف الذكي لسهوله وضعه في جيبك ليعطي في المجمل تجربة للمستخدم أشبه لمفكره الشخصية.

وبالطبع فإن الجهاز سيحتوي على بطاقة SIM مما سيتيح للمستخدمين مهام الهواتف من اتصال هاتفي والاتصال بالأنترنت وخدمات الجيل الرابع 4G.

نظام التشغيل

كما تحدثنا مسبقا فإن مشروع مايكروسوفت الجديد جزء منه سيتضمن تطوير Windows 10 ليتلاءم أكثر مع أجهزتها الجديدة فالجهاز المرتقب سيأتي بنسخة معدلة من Windows 10 مبنية على Windows Core OS كما سيدعم مميزات CShell وستكون واجهة المستخدم قابلة للتغير والتأقلم التلقائي بناء على طريقة حمل الجهاز أو وضعية الشاشات.

تسعي مايكروسوفت من جهازها الجديد ليس فقط فتح سوق لمنتج جديد بل إعطاء المستخدم تجربة Windows Journal مدمجة أكثر في جهاز واحد فالعديد من المصادر تؤكد عزمها إضافة خواص تطبيقها Microsoft Whiteboard والذي يتيح للمستخدمين تبادل المحتوي وتعديله في نفس الوقت سويا كلا على جهازه الخاص وستتيح الامكانية للتطبيقات الأخرى بمزامنة مستمرة مع Journal للتعديل والحفظ.



صورة من برنامج Microsoft Whiteboard

الجهاز أيضا سيدعم تعدد المهام والذي سيتيح للمستخدم فتح أكثر من تطبيق جانب إلى جانب في وقت واحد والتي ستكون أفضل بكثير مما هي عليه في الهواتف الذكية حاليا بسبب تواجد شاشين وليس واحدة.

تعمل مايكروسوفت أيضا على توافر واجه أشبه أكثر لوجهة المستخدم للجهاز المكتبي لتتوافر عند توصيل الجهاز بشاشة أكبر في تجربة تشبه أكثر تجربة سامسونج الأخيرة Dex ولكن لم يستقر الأمر إذا كان المستخدم بحاجة إلى جهاز منفصل كسامسونج أم أن تلك الخاصية ستكون مدمجة في الهاتف وتحتج فقط إلى وصلة للعرض على شاشة أكبر.

السعر وموعد الطرح في الأسواق

لم تحدد مايكروسوفت موعد محدد لطرح الهاتف في الأسواق إلا أن أغلب المصادر ترجح أنه سيكون الإعلان عنه بنهاية العام الحالي أو ربما مع الإعلان عن أجهزة Surface جديدة فالأمر كله متوقف على انتهاء تطوير نظام التشغيل.

أما بالنسبة للسعر فإنه من المتوقع أن يكون سعر الجهاز الجديد 1000 دولار أمريكي أو أكثر قليلا فإذا قارناه بالهواتف المتاحة في السواق فسيكون هاتف من الفئة العليا والتي تتراوح معظم أسعارها حول هذا السعر لذا قد يتخطى السعر هذا الحاجز خاصة مع تواجد شاشتين من نوع OLED.

في النهاية هل تعتقد أن مايكروسوفت ستنجح في فتح سوق جديد للأجهزة ذات الشاشتين القابلة للطي بعيدان عن سوق الهواتف الذكية أم إنها ستفشل خاصة وأن منافسيها سيطرحون أجهزتهم كهواتف مثل ZTE Nubia Z18S وسامسونج Galaxy X ؟

 شاركنا برأيك !

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مصادر إعلامية: Playstation 5 قادم في 2020
التالى مبيعات «ون بلس» تفوق هواتف آيفون وسامسونج