إيلون ماسك يستخدم صواريخ سبيس إكس لإنقاذ أطفال الكهف

إيلون ماسك يستخدم صواريخ سبيس إكس لإنقاذ أطفال الكهف
إيلون ماسك يستخدم صواريخ سبيس إكس لإنقاذ أطفال الكهف

انحصر ناشئي فريق كرة القدم “وايلد بورز” مع مدربهم في كهف مغمور بالمياة بشمال تايلاندا، بفعل الأمطار الموسمية يوم 23 يونيو الماضي.

واستطاعت قوات بحرية تايلاندا إرسال المساعدات الغذائية للعالقين بالكهف، لكنّهم طلبوا نجدة إيلون ماسك لإيجاد طريقة لإخراجهم، والذي بدوره كرئيس تنفيذي استعان بمهندسيه من شركتي سبيس إكس وبورينج كومباني.

وبعد دراسة للوضع، وباستخدام غواصة صغيرة بنيت من أجزاء صاروخ فالكون 9 التابع لشركة سبيس إكس، استطاع الفريق استخراج 4 أطفال في حملة استغرقت 11 ساعة.

ومع ارتفاع المخاوف من زيادة منسوب المياة داخل الكهف، بدأت حملة الإنقاذ الثانية بالفعل هذا الصباح.



يرقد الطفل داخل غواصة وذراعيه موضوعة على صدره، ليقوم كل اثنين من الغواصين بقيادة الغواصة إلى الكهف بعد غوص لمدة 6 ساعات ضد التيار، ثم الرجوع في 5 ساعات.

وبهذا يكون قد بقى 9 أفراد من الفريق، من ضمنهم المدرب، والذي سيكون إنقاذه تحديا صعبا؛ حيث لا تتسع الغواصة لشخص بالغ على حد وصف ماسك.

المصدر: The Verge

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق فيسبوك تطور إنترنت معتمد على الأقمار الصناعية
التالى جيل جديد من الزجاج يحمي هاتفك من الصدمات والخدوش (فيديو)