لماذا تعتبر منصة إنستجرام الاستثمار الأنجح لفيسبوك؟

لماذا تعتبر منصة إنستجرام الاستثمار الأنجح لفيسبوك؟
لماذا تعتبر منصة إنستجرام الاستثمار الأنجح لفيسبوك؟

أعلنت منصة إنستجرام في عام 2012 عن استحواذ شركة فيسبوك عليها مقابل مليار دولار واعتقد الكثيرون بأنه قرار غير صائب وعملية استحواذ باهظة الثمن ولكن بعد مرور ست سنوات تغير الأمر كثيرًا.

 

مليار دولار في منصة لتبادل الصور! هكذا استغرب الكثير من المستخدمين لكن بعد مرور ستة أعوام أصبح التطبيق أكثر شهرة ويساوي في القيمة ما يتجاوز 100 مرة سعره الأساسي منذ ست سنوات.

 

وفقًا لتحليل بلومبرج إنتيليجنس يتوقع أن تكون قيمة منصة إنستجرام حوالي 100 مليار دولار لو كانت شركة قائمة بذاتها فقد قطعت شوطًا كبيرًا في الفترة الأخيرة وتغيرت الكثير من الأمور.

 



عندما اشترى فيسبوك منصة إنستجرام كان لديه 30 ميون مستخدم من أيفون ومليون مستخدم من هواتف أندرويد، ولم يكن يمتلك أي أموال ولم يكن لديه نموذج أعمال يسعى لتحقيقها، ومن ناحية أخرى كان مستخدموا فيسبوك يحملون 250 مليون صورة يوميًا وكانت مشاركات الصور في أوجها.

 

اليوم تمتلك منصة إنستجرام حوالي مليار مستخدم أي تقريبًا نصف ما يمتلكه فيسبوك من مستخدمين، وتعمل باستمرار على إضافة ميزات جديدة حتى التي تم نسخها من تطبيق سناب شات وتمثل إيرادتها حوالي 28% من أرباح شركة فيسبوك وتقدر شركات الأبحاث التسويقية أن ترتفع إلى نسبة 40% بحلول عام 2020 وذلك في ظل تزايد عدد المعلنين.

 

يشير منحنى وارال كذلك إلى منحنى التبادل السريع وسيقود المنصة إلى تجاوز عدد مستخدمي فيسبوك في السنوات الخمس القادمة في ظل انتشار الفيديو وإطلاق خدمات مثل قصص انستجرام في عام 2016 وإطلاق خدمة IGTV.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مبيعات «ون بلس» تفوق هواتف آيفون وسامسونج