أخبار عاجلة

آبل تعلن عن تحديثات جديدة لأجهزة MacBook Pro

آبل تعلن عن تحديثات جديدة لأجهزة MacBook Pro
آبل تعلن عن تحديثات جديدة لأجهزة MacBook Pro

أعلنت شركة آبل اليوم عن إصدارات محدثة من أجهزة الحاسب المحمول الاحترافية ماك بوك برو MacBook Pro الخاصة بها لعام 2018، بحيث توفر التحديثات زيادة في سرعة الأداء وميزات جديدة للمحترفين ليكون الجهاز بمثابة جهاز الحاسب المحمول الأكثر تطورًا على الإطلاق، مع جعل هذه الأجهزة مثالية لمعالجة مجموعات من البيانات الكبيرة أو إجراء عمليات محاكاة معقدة أو إنشاء مشاريع صوتية متعددة المسارات أو إجراء معالجة متقدمة للصور أو تعديل متقدم للفيديوهات.

وحصلت أجهزة MacBook Pro بقياس 13 إنش و 15 إنش المتضمنة الشريط اللمسي Touch Bar على تحسينات خارجية، بما في ذلك لوحات مفاتيح جديدة وتكنولوجيا العرض True Tone، بالإضافة إلى ترقيات داخلية تتراوح بين وحدات معالجة مركزية جديدة سداسية الأنوية من الجيل الثامن، و 32 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي، وشريحة آبل T2 لتعزيز الأمان، مما يجعلها قادرة على معالجة معلومات البرمجة بشكل أسرع وتشغيل عدة أجهزة افتراضية وبيئات اختبار بشكل أسهل مما سبق.

وكما هو الحال مع ترقيات أجهزة الحاسب المحمولة من آبل، فإن نماذج 13 و 15 إنش الجديدة تتشابه ببعض الأمور فيما بينها، إذ في حين يتمتع النموذج الأكبر بأداء عام متفوق، فقد تم تحديث كلا الجهازين عبر إضافة معالجات Intel Core من الجيل الثامن، حيث يتضمن جهاز MacBook Pro الجديد بقياس 13 إنش معالجات Intel Core i5 و Intel Core i7 رباعية النوى توفر أداءً أسرع بما يصل إلى مرتين، مع ذاكرة وصول عشوائي تصل إلى 16 جيجابايت ومساحة تخزين داخلية SSD تصل إلى 2 تيرابايت، مع وحدة معالجة الرسوميات المدمجة Intel Iris Plus 655.

بينما يتضمن جهاز MacBook Pro الجديد بقياس 15 إنش معالجات Intel Core i7 و Intel Core i9 سداسية النوى توفر أداءً أسرع بما يصل إلى 70 في المئة، مع ذاكرة وصول عشوائي تصل إلى 32 جيجابايت ومساحة تخزين داخلية SSD تصل إلى 4 تيرابايت، مع وحدة معالجة الرسوميات Radeon Pro 555X أو Radeon Pro 560X، بالإضافة إلى إمكانية استخدام وحدة معالجة الرسوميات المدمجة Intel UHD Graphics 630 للحفاظ على الطاقة.

وعمدت الشركة إلى تخفيض تردد وحدة المعالجة المركزية ضمن الأجهزة الجديدة، إذ يتضمن النموذج الأصغرة من الحاسب 13 إنش على وحدة معالجة مركزية رباعية النوى بتردد 2.3 جيجاهيرتز بدلًا من وحدة المعالجة المركزية ثنائية النوى بتردد 3.5 جيجاهيرتز، بينما يتضمن النموذج الأكبر من الحاسب 15 إنش على معالج سداسي النوى بتردد 2.2 جيجاهيرتز و 2.6 جيجاهيرتز بدلًا من معالج رباعي النوى بتردد 2.8 و 2.9 جيجاهيرتز.

وبغض النظر عن ذلك، فإن تواجد وحدات المعالجة المركزية الجديدة وذاكرة الوصول العشوائي من نوع DDR4 بتردد 2400 ميجاهيرتز يعني تفوق هذه الأجهزة على سابقاتها في معظم الظروف، وتحتوي أجهزة ماك بوك برو الجديدة على لوحة مفاتيح من الجيل الثالث توفر طباعة أكثر هدوءًا بالمقارنة مع الأجيال السابقة، بالإضافة إلى الشريط اللمسي المزود بمستشعر معرف اللمس Touch ID.

كما تدعم الأجهزة الجديدة الجيل الجديد من تقنية الاتصال بلوتوث Bluetooth 5.0، وتتضمن الحواسيب أيضًا شريحة T2 من آبل، والتي تساعد الأجهزة على توفير ميزات التخزين المشفر الفوري والإقلاع الآمن، بالإضافة إلى توفيرها ميزة “يا Siri” على أجهزة Mac لأول مرة، وكانت آبل قد أدخلت هذه الشريحة لأول مرة مع أجهزة آي ماك برو iMac Pro.

ويأتي إضافة تكنولوجيا العرض True Tone لأجهزة MacBook Pro بعد قيام الشركة بتوفيرها لنماذج محددة من حواسيبها اللوحية iPad Pro، حيث تستخدم تكنولوجيا True Tone مستشعر إضاءة محيط لضبط لوحة ألوان الشاشة ديناميكيًا لتعكس ظروف إضاءة الغرفة، وبالرغم من إضافة هذه الميزة إلى أجهزة MacBook Pro الجديدة بقياس 15 إنش و 13 إنش المزودة بالشريط اللمسي، فإن هذه الإضافة وغيرها من التحديث تغيب عن جهاز MacBook Pro العادي 13 إنش بدون الشريط اللمسي، مع استمرار هذا النموذج بتوفير معالجات ثنائية النوى فقط.

وقال فيليب شيلر Philip Schiller، نائب الرئيس الأول لقسم التسويق حول العالم في شركة آبل: “الجيل الأحدث من MacBook Pro هو أسرع وأقوى حاسب محمول صنعناه حتى الآن، حيث يتميز الآن بمعالجات سداسية النوى من الجيل الثامن، وذاكرة تصل إلى 32 جيجابايت، وأقراص SSD فائقة السرعة بسعة تصل إلى 4 تيرابايت، وتكنولوجيا True Tone جديدة في شاشات Retina، والشريط اللمسي Touch Bar، وشريحة آبل T2 التي توفر أمانًا معززًا، ولوحة مفاتيح من الجيل الثالث، كل ذلك في هيكل خفيف ونحيف مصمم من الألومنيوم، مع بطارية تدوم طوال اليوم”.



موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتأتي أجهزة MacBook Pro الجديدة ضمن عرض آبل الخاص بالعودة إلى المدارس الذي يبدأ اليوم، والذي يتوفر لطلاب الجامعة وأولياء أمورهم وأعضاء هيئة التدريس والموظفين من خلال متجر Apple Education Store، ويشمل العرض زوجاً من سماعات الرأس Beats عند شراء أي جهاز Mac أو iPad Pro من أجل الجامعة، بالإضافة إلى أسعار خاصة للتعليم لأجهزة Mac و iPad Pro وباقات AppleCare وبعض الاكسسوارات المختارة.

ويمكن تحديث أجهزة MacBook Pro هذا الخريف بنظام macOS Mojave، وهو أحدث إصدار من نظام التشغيل المكتبي الأكثر تطوراً في العالم مع ميزات جديدة مستوحاة من المحترفين ومصممة للجميع، حيث يأتي نظام macOS Mojave بنمط داكن جديد يحول سطح المكتب بمظهر جديد جذاب يسلط الضوء على محتوى المستخدم.

كما تساعد ميزة Stacks الجديدة على تنظيم أسطح المكتب غير المرتبة من خلال جمع الملفات في مجموعات بشكل تلقائي، وتتوفر الآن التطبيقات المألوفة في نظام iOS مثل News والأسهم ومذكرات الصوت والمنزل على أجهزة Mac للمرة الأولى، كما يدعم FaceTime المكالمات الجماعية، مع قيام آبل بإعادة تصميم متجر Mac App Store بالكامل ليشمل محتوى تحريرياً رائعاً وتطبيقات من أبرز المطورين، بمن فيهم مايكروسوفت وأدوبي.

وتتوفر النماذج الجديدة من الحواسيب ابتداءًا من اليوم عبر موقع آبل، على أن تتوفر في وقت لاحق من هذا الأسبوع ضمن عدد من متاجر آبل للبيع بالتجزئة وعبر موزعي آبل المعتمدين، وبسعر 7499 درهم إماراتي و 9999 درهم على التوالي، ويمكن الاطلاع على المزيد من المواصفات التقنية، وخيارات الإعداد بحسب الطلب، والاكسسوارات من خلال موقع الشركة.

أبرز ميزات MacBook Pro مقاس 15 إنش

  • معالجات Intel Core i7 و Intel Core i9 سداسية النوى بتردد لغاية 2.9 جيجاهيرتز ويصل إلى 4.8 جيجاهيرتز مع خاصية Turbo Boost.
  • ذاكرة وصول عشوائي من نوع DDR4 بسعة لغاية 32 جيجابايت.
  • وحدة معالجة رسوميات منفصلة Radeon Pro مع ذاكرة فيديو لغاية 4 جيجابايت في جميع النماذج.
  • مساحة تخزين داخلية SSD بسعة لغاية 4 تيرابايت.
  • تكنولوجيا العرض True Tone.
  • شريحة آبل T2.
  • الشريط اللمسي Touch Bar ومستشعر بصمات الأصابع Touch ID.

أبرز ميزات MacBook Pro مقاس 13 إنش

  • معالجات Intel Core i5 وIntel Core i7 رباعية النوى بتردد لغاية 2.7 جيجاهيرتز ويصل إلى 4.5 جيجاهيرتز مع خاصية Turbo Boost وضعف ذاكرة الوصول العشوائي المدمجة eDRAM.
  • وحدة معالجة رسوميات مدمجة Intel Iris Plus 655 مع ذاكرة وصول عشوائي مدمجة eDRAM سعة 128 ميجابايت.
  • مساحة تخزين داخلية SSD بسعة لغاية 2 تيرابايت.
  • تكنولوجيا العرض True Tone.
  • شريحة آبل T2.
  • الشريط اللمسي Touch Bar ومستشعر بصمات الأصابع Touch ID.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مصادر إعلامية: Playstation 5 قادم في 2020
التالى مبيعات «ون بلس» تفوق هواتف آيفون وسامسونج