أخبار عاجلة

ثغرة أمنية خطيرة في حواسب تسجيل أصوات الناخبين بالولايات المتحدة!

ثغرة أمنية خطيرة في حواسب تسجيل أصوات الناخبين بالولايات المتحدة!
ثغرة أمنية خطيرة في حواسب تسجيل أصوات الناخبين بالولايات المتحدة!

في مفاجأة مدوية اتضح أن الحواسب المُستخدمة في تصنيف أصوات الناخبين في علميات الاقتراع المختلفة داخل الولايات المتحدة تحتوي على ثغرة أمنية خطيرة يُمكن التلاعب بها واستخدامها في التأثير على نتائج الانتخابات.

 

احتوت بعض أنظمة إدارة الانتخابات التي باعتها الهيئة المسؤولة عن الانتخابات على برنامج وصول عن بُعد واعترفت الشركة بأن الأجهزة التي بيعت في الفترة ما بين 2000 إلى 2006 كانت تحتوي على أجهزة مودم تسمح للمسؤولين الاتصال بالإنترنت.

 

كما يوحي اسمها، فإن البرامج تستطيع الوصول عن بُعد لأجهزة الحاسب والولوج إليه، وبالإضافة إلى ضعفه بشكل طبيعي لعمله كنفق مباشر لأجهزة حاسب معينة، فقد أتى برنامج الوصول عن بُعد ES&S بثغرات أمنية كبيرة تسمح للجهات المخترقة من تهديد هذه الحواسب بأي طريقة يريدونها.

 

وضع هذه البرمجيات التي يُسمح بالوصول إليها عن طريق الإنترنت كان أسوأ قرار بشأن أمن عملية الانتخابات وقد يكون أسوأ من ترك صناديق الاقتراع في زاوية أحد شوارع موسكو، لم يتم الإعلان عن أي ضعف قد تم استغلاله في الأنظمة الانتخابية.

 



أكدت الشركة المسؤولة ES&S على أن هذه البرمجيات تم تثبيتها لعدد صغير من العملاء خلال السنوات الست والتي كانت توفر ولوجًا أمنًا للفنيين في مساعدة مديري الانتخابات لتجاوز أي مشاكل في النظام.

 

اكتشفت منصة pcAnywhere في وقت لاحق هذه الثغرات الخطيرة، وقد سُرقت النسخة الأصلية لأكواد البرنامج من قبل متسللين في عام 2006 ونُشرت عبر الإنترنت في عام 2012، وهي خطوة تساعد المخترقين والجهات الخبيثة من التسلل ومعرفة نقاط الضعف واستغلالها.

 

استطاع كذلك بعض الباحثين الأمنيين الوصول إلى نقطة ضعف حرجة تسمح للمخترقين بالتحكم في أجهزة الحاسب هذه وتشغيل البرنامج دون الحاجة إلى إدخال كلمات مرور.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تفاصيل عن ثغرة فيسبوك الأمنية الأخيرة