أخبار عاجلة
ياهو تطرح تطبيق جديد يوقظك على نشرة الاخبار -

جوجل ما زالت تتبع تحركاتك حتي بعد إغلاق خدمة Location History

جوجل ما زالت تتبع تحركاتك حتي بعد إغلاق خدمة Location History
جوجل ما زالت تتبع تحركاتك حتي بعد إغلاق خدمة Location History

يبدوا أن جوجل لن تتوقف عن خداع المستخدمين واستغلال بياناتهم دون معرفتهم, فخلال الأسبوع الماضي ظهرت تسريبات تفيد بان جوجل تستمر في تتبع تحركات المستخدمين حتي وبعد غلقهم لخدمة Location History وهو ما أكدته جوجل بصورة سريعة وقامت بتغير أحد الجزاء في صفحة الدعم الخاصة بالخدمة لتؤكد أنها لن تتوقف عن تسجيل موقع المستخدمين وتحركاتهم حتي بعد إغلاقهم لتلك الخاصية.

خاصية Location History

لمن لا يعمل فخاصية Location History هي خاصية توفرها جوجل للمستخدمين لتتبع تحركاتهم والأماكن الذي يذهبون إليها من خلال خرائطها Google Maps, الخاصية توفر للمستخدمين إنشاء خريطة بكل الأماكن التي ذهبوا إليها وموعد تحركهم, وصولهم, كم وقت قضوا في المكان, الطرق التي استخدموها في الذهاب والعودة والوقت الذي استخدموه خلال الرحلة. الخاصية تكون مفعلة بصورة افتراضية عند استخدام الخرائط لأول مرة ثم يحق للمستخدمين تركها أو إغلاقها حسب إرادتهم.

صورة من حساب أحد المستخدمين لخدمة Location
History توضح الخريطة التي انشئتها لتحركاته والأماكن التي تردد عليها والطرق التي سلكها

وكان من المعروف أنك إذا قمت بإغلاق تلك الخاصية فإن جوجل ستتوقف عن تتبع تحركاتك المختلفة والأماكن التي تتردد عليها إلا أن الأنباء الأخيرة أظهرت عكس ذلك. ففي الحقيقة حتي وإذا قمت بإغلاق تلك الخاصية فإن جوجل ستستمر في تسجيل تحركاتك والماكن التي تتردد عليها حيث ستستخدم تلك المعلومات في خدمات أخري مثل محرك بحث الشركة وتطوير خدمة الخرائط. فكما وضحت جوجل من خلال التعديل التي قامت به على الصفحة الخاصة بالخدمة على موقعها أن إيقاف تلك الخدمة يوقف فقط عملية تخزين تلك المعلومات وربطها بحساب جوجل الخاص بالمستخدم ولكنها لا توقف عملية تسجيل واحتفاظ جوجل بتلك المعلومات.

في رأي أن ما تقوم به جوجل هو عملية انتهاك واضحة للخصوصية خاصة وأن الشركة لم توضح هذه النقطة من قبل فكان المكتوب على صفحة الخدمة على موقع الشركة هو أنه وبغلق تلك الخدمة تتوقف عملية تخزين تلك البيانات, كما أن جوجل ليست هي من أعلنت عن هذا التغير بل ما ذكرته كان رداً على التسريبات التي انتشرت بشدة خلال الأسبوع الماضي وهو الأمر الذي يسير الكثير من الشكوك حول احترام الشركة لبنود الخصوصية التي أعلنتها من قبل. فهل حقاً جوجل ملتزمة ببنود الخصوصية التي أعلنتها؟ وهل حقاً لا تستغل جوجل بينات مستخدمي خدماتها دون علمهم وعلى عكس رغبتهم؟ هذا الأمر سوف يفتح الباب أمام كثير من الشكوك حول الشركة واستغلالها لبيانات مستخدميها كما يفقدها الكثير من ثقتهم.

على كل حال إذا كنت قد سئمت من استغلال جوجل المستمر لبياناتك فيمكنك اتباع احدي الطرق التي عرضنها في موضوعنا: كيف تستخدم نظام اندرويد دون أن تبيع معلوماتك لجوجل؟



ويمكنك متابعة تحركاتك منذ أن انشئت حساب جوجل الخاص بك (إذا لم تكن قد اغلقت خاصية Location History) من هذا الرابط:

https://www.google.com/maps/timeline?pb كما سيمكنك إغلاق تلك الخاصية من نفس الرابط.

في رأيك هل ما قامت به جوجل هو انتهاك لخصوصية مستخدميها وخادعهم؟ وهل ترى أن جوجل تستغل بيانات أخرى عن مستخدمي خدماتها دون معرفتهم؟

شاركنا برأيك!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مايكروسوفت تجلب تصميم جديد في تحديث Cortana 3.0 على iOS
التالى SK Hynix تكشف عن ذاكرة جديدة DDR5 بقوة 16 جيجابايت