أخبار عاجلة

خمسة ألعاب مميزة أثرت في رؤيتنا وأسلوب ألعاب الرعب Horror Games !

جميعنا وإن كنا لسنا من عشا هذا النوع من الألعاب يحب أن يجرب أحد ألعاب الرعب بين الحين والآخر خاصة مع إضفاء جو من الظلمة للغرفة وإغلاق كافة الستائر أو عندما لا يوجد أحد في المنزل، إن كنت شجاعاً بما يكفي.

من المعروف أن ألعاب الرعب صنعت لتكون مخيفة ولمن بعضها صنع بإتقان أكثر من غيره. فإما بتفاصيل بصرية مرعبة أو الشعور الدائم أنك على وشك الهلاك كل هذه الألعاب تطمح لإخافتك بشكل ما، وقد يكون بعضها أكثر إبداعاً في ذلك. وإن لم تكن كذلك فلم نلعبها من الأساس؟ بعض الألعاب احترفت هذا الإبداع مما جعلها تقدم عدة أجزاء تتابع تقديمها للرعب وكأنها أتباع بطابع شيطاني والبعض الآخر قدم ما هو جديد لمرة ثم اختفى للأبد، بعض الألعاب يستغل خيالك وقدرة العقل البشري على تخيل ما ليس موجوداً بالفعل، وبعضها سلك أسلوباً أكثر فظاظة بدماء وأشلاء ومشاهد غاية في البشاعة تثير الرغبة في التقيؤ أحياناً.

وبينما كون اللعب مرعبة أم لا هو أمر يخضع لآراء متعددة ومختلفة تبعاً لأذواق اللاعبين وعوامل أخرى عديدة، ولكن هناك بعض الألعاب التي لا نستطيع إلا أن نتفق على كونها الأكثر رعباً وتأثيراً.

لعبة Batman Arkham Asylum

Arkham Asylum

نعم هذا صحيح لقد بدأت القائمة بلعبة ليست من نوع ألعاب الرعب حتى، ولكن يمكنني الشرح ان قررتم الاستمرار بالقراءة.
برغم من كون اللعبة لليست من نوع ألعاب الرعب إلا أن مراحل مواجهة الفزاعة Scarecrow هي أحد أكثر التجارب إخافة، على الأقل فهي تجعل من شخصية الفزاعة في سلسلة أفلام باتمان الثلاثية تبدو كمهرج في حفلة عيد ميلاد للأطفال.
ألعاب Arkham لعبت دوراً رائعاً في إظهار الشخصيات أقرب ما تكون إلى نسختها الأصلية في الـ Comic books، وتعدد هذه الشخصيات في كل إصدار يجعلها أكثر التجارب متعة إن كنتم من محبي DC Comics ، وعلى كل حال فشخصية Scarecrow بمراحلها تؤهل اللعبة لتدخل ضمن نوع ألعاب الرعب.

بعدما قام Scarecrow باستخدام سم الخوف ضد Batman يبدأ بطلنا في الدخول إلى سلسلة من الهلاوس والذكريات التي تتعلق بوالديه وموتهما بالإضافة لنيخة عملاقة من الفزاعة تقوم بالبحث عنه ومطاردته، تتطلب هذه المرحلة الاختفاء والابتعاد عن أنظار Scarecrow و إيقاد علامات الوطواط Bat Signal كإشارة لايتعادة Batman لإرادته وهزيمة Scarecrow.

كان المطورون مبتكرين في تصميم الشخصية واستخدامهم لغاز الخوف السام استخدام جيد يخدم الفكرة المطروحة ويقدم تجربة رائعة من إخافة للاعب و Batman معاً وكان اختيارهم بالابتعاد عن النسخ السابقة المقدمة من الفزاعة اختيار جيد وجعلت من الألعاب المرخصة للشخصيات الخارقة تحذو حذوها في الابتكار بدلاً من اقتباس الشخصيات وتصميمها كما هو مقدم في الأفلام أو الكوميكس، فتكون لها منظور مستقل ومنفرد بذاته

لعبة Resident Evil

Resident Evil

اللعبة كانت أحد التجارب التي شكلت عالم ألعاب الرعب كما نعرفه الآن كما أنها قدمت أيضاً ألعاب الرعب من منظور مختلف باستخدامها للأسلوب السينمائي للكاميرا ومنظور اللاعب الثالث.

يمكننا الاختلاف عن أي من أجزاء السلسلة تحديداً ينبغي أن يكون في هذه القائمة ولكن علينا أن نتذكر دوماً أنه بسبب الجزء الأول تم إصدار ١٠ أجزاء لاحقة، و Remake و Remaster لإصدار الـ Remake وسلسلة أفلام (بغض النظر عن ردائتها مقارنة باللعبة الأصلية) وأفلام Animation، وروايات و Comics مما يتخطى أي من آلعاب الرعب بل يتخطى الألعاب الأخرى بشكل عام ويجعلها في مقام الظاهرة العالمية.

دمج الألغاز بالإثارة والأكشن مع الاكتشاف خلقت سلسلة ألعاب باعت أكثر من ٨٣ مليون نسخة حتى الآن، ناهيك عن تقييم اللعبة بمعدل 91 على موقع Metacritic. يمكننا أن نصف اللعبة بأنها سابقة لعصرها عندما صدرت في عام ١٩٩٦ وحتى الآن بعد كل هذا الوقت فاللعبة ما زالت من أكثر ألعاب الرعب المفضلة للاعبينحول العالم، فهي بشكل ما جمعت كل العوامل التي تجعلنا نقوم بوصف أحد الألعاب بأنها لعبة عظيمة ورائعة، ووضعتها كلها في قصر مليء بالزومبي وأقحمت باللاعبين للدخول لهذا القصر ليحصلوا على التجربة الأكثر رعباً وإمتاعاً.

لعبة Slender Man

Slender Man

التوتر النفسي والغرابة في اللعبة تسببت في تحقيق نجاح باهر، كانت Slender man أحد النجاحات السريعة، فأسلوب عدو اللعبة الغير مريح أخاف جمهور الانترنت بالاضافة لشكله الجسماني الغريب وذراعيه الطويلتان وضخامة كفيه وظهوره المرعب المفاجئ والعشوائي فقط لاتخاذك التفافة في الاتجاه الخاطئ وفي الأوقات التي لا تتوقعها أبداً ليصيبك بالفزع مراراً وتكراراً.



ربما أسوء ما في شخصية Slenderman ليست أصابعه الغريبة أو ظهوره المفاجئ من العدم، ولكن حقيقة أنه لا يريد منك شيئاً هو فقط .. هناك، وهو ما يجعله أكثر إخافة من غيره من الشخصيات التي تلاحقك فعلى الأقل أنت تعلم دوافع تلك الشخصيات ولكن ترى ماذا يريد Slenderman ؟

وربما من علامات النجاح تخطى شخصية Slenderman ثقافة الألعاب إلى عالم الأفلام لإفزاع طبقة أوسع من الجماهير مع جمهور الألعاب أيضاً. وبرغم عدم تأثير اللعبة الكبير على نوع ألعاب الرعب بشكل كبير، إلا أن الفيلم القادم ربما يقدم هذا التغيير المؤثر والذي قد ينتج عنه أفلام أخرى وألعاب جديدة بهذا النمط لتبدأ في الظهور عندما لاتتوقعها.

لعبة Dark Souls

Dark Souls

لعبة Dark Souls يمكننا إدراجها في أي قائمة تخص ألعاب الرعب فبعيداً عن أسلوب Resident Evil والزومبيز، تأتي سلسلة ألعاب Souls بعامل الخيال والفانتازي لألعاب الرعب وأتقنت في ذلك مما جعلها تفدم لنا جزئين بعد الإصدار الأصلي بالإضافة للعبة Spin-off ومئات الألعاب المشابهة قيد العمل من مطورين آخرين.

مر وقت في سوق الألعاب عندما وصلت Dark Souls إلى قمة شهرتها بعد إصدارها في عام 2011، أصبحت كل الألعاب الصادرة في تلك الفترة تقتبس فكرة أو أكثر من اللعبة وهذا التأثير الكبير من الصعوبة الوصول إليه بالتأكيد. أغلب مشاعر الخوف التي تأتي في لعبة Dark Souls تأتي مما يحيط بك الموسيقى والشخصيات التي لا تنفك تحذرك مما هو آتٍ. ودمج هذه العتاصر يعطي لكل منطقة شعوراً بالغرابة ممزوجاً بشيء من الخوف وتبقي اللاعبين على أعصابهم طوال الوقت. كما أن قصة اللعبة أو الـ Lore هو في غاية العمق، والجو الظلامي الذي يوفره يرفع من مستوى الخيال والرعب للعبة.

هذا وقد استحقت Dark Souls شهرتها أيضاً من خلال أسلوب اللعب، معارك طاحنة في غاية الصعوبة ولا تعرف التساهل أو الرحمة، تسمح لك Dark Souls بحفظ تقدمك في اللعبة فقط عند وصولك لأحد مواقد النار Bonfires والتي تتباعد بعداً كبيراً في مواقعها داخل عالم Lordan ولكن الحفظ في أحد منها يقوم بإعادة إحياء جميع الخصوم أيضاً. وهذا يعني أن الاعتماد على آخر مكان للحفظ يعني التراجع لساعات طويلة من التقدم في اللعبة وهو أكثر الأمور رعباً لأي جيمر.

لعبة Left 4 Dead 2

left 4 dead 2

كيف ستتصرف إذا ما حلت نهاية العالم غداً  وامتلأت الشوارع بالزومبي ؟ سؤال ربما طرحته على نفسك وفكرت فيه كثيراً قبل الخلود إلى النوم أو بعد مشاهدة أحد الأفلام ولعبة Left 4 Dead ستتكفل بإجابتك عن هذا السؤال الذي طالما شغل بالك بسهولة وبساطة.

اللعبة هي من أفضل إصدارات ألعاب الرعب التي يمكنك لعبها مع مجموعة من الأصدقاء فهي تقدم تجربة لعب تعاوني ممتازة ، وقد أعادت اللعبة تعريف مفهوم ألعاب الرعب وألهمت ألعاباً أخرى لسنوات. المبدأ بسيط مجموعة من الزومبيز المتعطشة للدماء في مواجهة فريق من البشر المصممين على النجاة مسلحين من الرأس وحتى اخمص القدم. التعاون وعمل الفريق عو العامل الجوهري والأساسي بالنسبة للاعبين حيث أن الأنواع المختلفة من الزومبي تتطلب منكم شرق ومهارات مختلفة لهزيمتها.

ربما كان جانب الاعتماد على عمل الفريق هو الأكثر رعباً على الإطلاق، حيث أنه يضيف ضغطاً متزايداً على اللاعبين حيث عليهم أن يكونوا في عون أصدقائهم بقدر ما يكون أصدقاؤهم عوناً لهم كذلك. والضغط النفسي النابع من هذه المسؤوليات يرفع مستوى الحدة ويعطيك سبباً قوياً للقتال والاستمرار بشراسة، فكل خطأ أو رصاصة لا تصيب رأس هدفها قد تعني نهاية الفريق وآماله في النجاة بالكامل. تهور أحد أعضاء الفريق أو انقطاع التواصل بين الأعضاء لأي سبب كان سيعني أن الزمبيز ربما لا تبيت جوعانة لهذه الليلة، وعلى الجانب الآخر فالعمل التعاوني الجيد بين أعضاء الفريق والتواصل المستمر وحده يعطيك شعوراً رائعاً أثناء اللعب ويجعل كل انتصار بعد تعب وإرهاق وتنسيق بين أعضاء الفريق له لذة خاصة.

برأيكم ما هي الألعاب التي قدمت تجارب متميزة ومختلفة في ألعاب الرعب ؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تفكيك ساعة آبل S4 يكشف مكوناتها الداخلية
التالى لابتوب متحول بشاشتين وكيبورد غير ملموس ! لينوفو يوجا بوك Lenovo Yoga Book C930