أخبار عاجلة

تحديث Windows October 2018 لن يفحص توافر مساحة فارغة قبل التنصيب.. وما قصة جمع بيانات المستخدمين؟

منذ فترة نسمع عن تحديث ويندوز 10 القادم ولا يخفى علينا كيف تحوّل نظام تشغيل ويندوز بشكل كبير بين الإصدار السابع والعاشر، فبداية من الإصدار العاشر أصبح الويندوز يحصل على تحديثات مثل أندرويد وهو ما يعني أننا لن نرى -على الأغلب- ويندوز 11 في أي وقت، ومنذ تغيرت الامور أصبحنا نعرف أن مايكروسوفت تطرح تحديثين كبيرين للويندوز في كل ونحن الآن في إنتظار تحديث أكتوبر المنتظر والذي سيحمل اسم “October 2018 Update” حتى الآن وهذا لأن ويندوز 10 أصبح نظامًا مستقلًا نوعًا ما كما أسلفنا الذكر فبالتالي سيكون الاعتماد بشكل كامل على التحديثات ولن نلجأ لتثبيت الإصدرات الجديدة يدويًا كما كان الحال في السنين الطويلة الماضية، أي أنه -نظريًا- يمكن أن ييكون ويندوز 11 مجرد تحديث فقط، ولا يخفى علينا -أو على الأقل هذا رأيي أنا- أن ويندوز أصبح أفضل من أي وقت مضى خاصة بعدما حصل على واجهته الحالية والأفضل في تاريخه وكذلك لوحة التحكم السلسسة والتي تجعلك تزور الـControl Panel المعتادة مرة كل عام.

قامت مايكروسوفت بالإعلان رسميًا عن أن تحديث ويندوز القادم لن يفحص المساحة الفارغة في جهازك قبل أن يقوم بتحميل نفسه عليه، وهو ما يعني أنك يجب أن تكون متأكدًا من أن جهازك لديه من المساحة الفارغة ما يدعم تحميل وتنصيب التحديث الجديد ونحن هنا نتحدث عن البارتيشن الذي يحتوي ملفات النظام والذي يكون عادة بارتيشن C، والمعنى هنا أننا لو افترضنا أن التحديث الجديد سيحتاج لخمس جيجابايتات من المساحة الفارغة وكان جهازك به 3 جيجابايت فقط فسيقوم التحديث بتنصيب نفسه بشكل تلقائي وهو ما سيسبب مشاكل بالطبع ولن يتم التثبيت، والغريب هنا أن ويندوز 10 في الأصل يقوم بجمع أطنان من البيانات الخاصة بالمستخدمين، فلما لا يكلف نفسه ويفحص المساحة الفارغة؟ لكن لحظة.. ما موضوع البيانات التي يجمعها؟

تحديث Windows 10 October 2018 Update

مايكروسوفت تجمع بيانات مستخدمي ويندوز 10

وجهت أصابع الاتهام تجاه مايكروسوفت أكثر من مرة وفي أكثر من فترة زمنية وأخيرًا أتت منظمة Autoriteir Persoonsgegevents وهي منظمة خاصة بحماية البيانات والمعلومات في هولندا والتي اتهمت مايكروسوفت بأنها تخترق قوانين حماية البيانات في نظاميها Windows 10 Home و Windows 10 Pro، كذلك اتهمت منظمة حماية البيانات في ألمانيا مايكروسوفت بأنها لا تؤدي دورها في إبلاغ المستحدمين بشكل مفصل عن المعلومات والبيانات التي يجمعوها عنهم وكيف يستخدمونها خاصة حول العمليات التي تتم من خلال تطبيقات مايكروسوفت ذاتها وأهمها هنا هو Microsoft Edge لأنه وعلى عكس اعتقاد الجميع مستخدم وبشكل كبير خاصة من المستخدمين أصحاب الخلفيات التقنية الضعيفة.

الأسوأ من كل هذا أن سامسونج تعطي للمستخدمين تحكم ضعيف في إعدادات الخصوصية الخاصة بهم، أو على الأقل هذا ما قالته نظمة حماية البيانات السابق ذكرها، حيث أن مايكروسوفت تتيح للمستخدمين التحكم في إعدادات الخصوصية أثناء تنصيب النظام لأول مرة وهو ما يظهر في الصورة التالية، إلا أنه وبعد إنتهاء التنصيب يصعب الوصول لتلك الإعدادات مرة أخرى وتغييرها على الأقل بالنسبة للمستخدم العادي، في الصورة الثانية يظه لنا إعدادات الخصوصية في لوحة تحكم الويندوز ويظهر مدى محدودية الخيارات بداخلها.

إعدادات الخصوصية في Windows 10

إعدادات الخصوصية في Windows 10



استأنفت منظمة حماية البيانات Dutch DPA موضحة أن مايكروسوفت لا توضح حتى ما هو الهدف من جمع البيانات وفيما سيتم استخدامها، كل ما يمكن أن تقوله هو أنها تستخدم لعرض إعلانات أفضل وما إلى ذلك، أي أنه وبكل وضوح، إن لم يقوم المستخدم أثناء التنصيب بإلغاء اختيار الخيارات الموضحة أعلاه في الصورة الأولى فهو بهذا يوافق على أن يتم استغلال بياناته بكل الطرق، هذا ما تعنيه تصرفات مايكروسوفت وما يعين الأمر بأكمله، إلا أننا الآن سنعود الآن للتحدث عن التحديث الجديد، Windows October 2018 Update، الذي لا يحدد ما إذا كان الحاسب يحتوي مساحة فارغة لتنصيبه أم لا.. الأمر غريب حقًا!

كيفية توفير مساحة لتحديث Windows October 2018 Update؟

هناك العديد من الطرق لتفريغ مساحة على نظام ويندوز، هذا لأننا في حاجة إليه بكل تأكيد حيث أنه ما من بديل مناسب لويندوز، الجميع يعلم هذا، الطريقة الأولى لتوفير المزيد من المساحة هي بمسح محتويات سلة النفايات (Recycle Bin)، حيث ان ملف يتم مسحه يذهب إلى هناك كما يعلم الجميع ليتسنى للمستخدم استرجاعه مرة أخرى إذا أراد ذلك، ولكن علينا أن نتفق أن أي ملف يتم مسحه ويذهب إلى الـRecycle Bin فهو فعليًا لازال موجود على الحاسب بكامل مساحته، لهذا الحل هنا يكمن في الضغط على زر الماوس الأيمن فوق أيقونة سلة المهملات ومن ثم اختيار “Empty Recycle Bin” ليتم تفريغ محتواها بالكامل، وإن لم تكن الـRecycle Bin موجودة على سطح المكتب فيمكنك الوصول إليها من خلال البحث، وللعلم يمكنك أن تعاود استرجاع تلك الملفات التي أزلتها بالكامل لاحقًا لكن بصعوبة.

بعدما قمت بالتخلص من محتوى سلة النفايات فأنت قد تخلصت بنجاح من عدد لا بأس به من الجيجابايتات والتي عادة ما يتم حفظها في الـC أو يتم توزيعها على البارتيشنات الأخرى، إلى جانب تفريغ سلة النفايات يأتي دور مسح الملفات المؤقتة، كل ما عليك فعله هو البحث عن “Storage”” من خلال مربع البحث ومن ثم الدخول للإعدادات الخاصة بالمساحة، داخل الإعدادات ستجد الخيار “Temporary Files” قم بالدخول إليه ومن ثم اضغط على أيقونة المسح الموجودة بجانب الـTemporary Files، كذلك وبجانب كل هذا عادة ما يغفل معظمنا عدد كبير من الملفات الموجودة في مجلد التحميلات والذي يكون عادة واقع على المسار C:\Users\[USER NAME]\Downloads، قم بالتوجه لهذا المسار وامسح الملفات الغير هامة أو قم بنقلها لأي مجلد آخر، لكن لا تنسى أن تقوم بإفراغها بعد مسحها من سلة المهملات كما أسلفنا الذكر أو قم بالضغط على Shift+Delete سويًا ليتم مسحها بشكل كامل من المرة الاولى.

وهنا لعلّك تتسائل عن المساحة التي سيحتاجها التحديث الجديد، في الواقع الأمر أكبر مما تتخيل بالنسبة لمجرد تحديث، فعلى سبيل المثال كانت تحديثات أبريل تحتاج 16 جيجابايت من المساحة لنسخ الويندوز 32bit في حالة كانت نسخ 64bit تحتاج 20 جيجابايت، حتى الآن لم يتم الإعلان عن المساحات الفعلية، لكن عليك أن تعلم أنك لن تقوم بتحميل 20 جيجا، فالملف المحمل يكون عادة صغير الحجم لأنه مضغوط بقوة.

Dark Theme لمدير الملفات في Windows 10

تحدثنا في هذا المقال عن حقيقة جمع مايكروسوفت للبيانات وكذلك عن مشكلة عدم معرفة الويندوز للمساحة المتوفرة قبل تنصيب التحديث، وهم مشكلتين بطبيعة الحال، إلا أن مايكروسوفت تقدم الكثير من الإبداعات عادة ولا يمكننا إنكار هذا مهما حدث، وبمناسبة الإبداعات فالتحديث الجديد سيأتي بعشرات المميزات التي لم نراها في ويندوز من قبل، فعلى سبيل المثال سيحصل الويندوز -أو على الأقل مدير الملفات والتطبيقات الداخلية- على Dark Theme كما هو موضح من الصورة أعلاه، ولعلها مظهرًا جماليًا أكثر من كونها ميزة إلا أن الجديد هو الجديد.

في مقال تالي، وفور توافر المزيد من المعلومات سنتحدث بالتفصيل عن مميزات التحديث القادم من مايكروسوفت، لكن حتى الآن، ما رأيك فيما سلف ذكره؟ وهل أنت متحمس؟ وهل ترى أن هناك نظام تشغيل قادر على منافسة ويندوز؟ سننتظر تعليقاتك!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أدوبي تعلن عن نسخة فوتوشوب كاملة لأجهزة آيباد
التالى تفاصيل عن ثغرة فيسبوك الأمنية الأخيرة