أخبار عاجلة
شركة يابانية تطور روبوتات لترتيب الغرف -
تسريب خريطة لعبة Red Dead Redemption 2 -
أين يمكنك إيجاد Supply Llama في Fortnite Season 6 -

5 مزايا تنقص نظام أندرويد

مرت عشرة أعوام على ظهور أولى الهواتف العاملة بأندرويد، حيث حمل اسم HTC Dream عالمياً، وT-Mobile G1 في الولايات المتحدة، وهو ما أبهر الكثيرون وقتها بإمكانياته الهائلة، وبعد مرور عقد من الزمان وتطور النظام بشكل كبير، ما يزال هناك بعض المشكلات التي لم يتم حلها بعد، ونعرض لكم اليوم 5 منها.

1) تأخر التحديثات

8853f99625.jpg

تُعد هذه مشكلة أندرويد الأكبر، فعادة ما يحتاج الأمر لشهور عديدة قبل أن تصل أحدث أنظمة أندرويد من قوقل لأغلب المستخدمين، وهو ما يؤدي لوجود عدم اتساق في تجربة الاستخدام، إضافة لتأخر الهواتف في الحصول على التحديثات الأمنية الضرورية ، وهو ما يعود إلى تقديم العديد من الشركات واجهات خاصة إضافة لوجود هواتف متوسطة تحصل على التحديثات بعد عام أو أكثر من صدورها أحياناً.

2) تطوير تطبيق رسائل موحد

Image result for imessage

تتقدم قوقل كثيراً على آبل في نطاق المساعد الشخصي، ولكن تطبيق iMessage للرسائل بهواتف آيفون أثبت تفوقه ببراعة على مر السنوات لأي بديل آخر، بينما في أندرويد نجد أنه هناك العديد من تطبيقات المراسلة المختلفة، وعلى الرغم من روعة بعضها، إلا أنه لا يوجد تطبيق موحد شهير يعمل على اتصال الكثير من المستخدمين معاً بنفس السلاسة.

3) واجهة مستخدم أبسط

1e45c237d1.jpg



تتمتع واجهة نظام iOS ببساطة تجعله بديهي للغاية، وهو ما يسهل من استخدامه لأولئك الذين يقومون بتجربته لأول مرة، بينما يختلف أندرويد في ذلك قليلاً عبر وجود بعض المميزات الخفية والتي قد يراها مستخدموه لأول مرة معقدة قليلاً.

4) توسع أندرويد لمزيد من الأجهزة

4960b37629.jpg

رغم سيطرة أندرويد على الحصة الأكبر من سوق الهواتف الذكية، إلا أنه في الواقع لا يقدم أداء بنفس الروعة عندما بتعلق الأمر بكل من الساعات الذكية، أجهزة التلفاز والتابلت.

من المهم للغاية أن يبدأ النظام في الإنتشار بشكل أوسع لأن هذا سيزيد من قيمته بما يوفر تجربة أسهل باستخدام الأجهزة المختلفة مع بعضها البعض، حيث تتفوق آبل أيضاً في هذا النطاق من خلال ساعاتها الذكية وأجهزة آيباد إضافة إلى آبل TV.

5) مزامنة أفضل بين الهواتف والأجهزة الأخرى

de38eda077.jpg

لأولئك الذين يقومون باستخدام الحساب نفسه على عدة أجهزة أندرويد، لاتزال المزامنة ليست بمستوى السلاسة المرغوبة، فعند مسح أحد الإشعارات من هاتفك على سبيل المثال، ستجدها مازلت معروضة على الهاتف، وسيحدث الأمر نفسه أيضاً في الساعات العاملة بنظام Wear OS أو حواسيب Chromebook المحمولة، لذا سيكون من الرائع في حالة كانت الأجهزة المختلفة قادرة على الاتصال ببعضها البعض بشكل لحظي من أجل مزامنة كل ما يقوم به المستخدم على أي منها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مستخدمو آيفون سيتمكنون من فتح واتساب عن طريق البصمة أو Face ID
التالى تفاصيل عن ثغرة فيسبوك الأمنية الأخيرة