مراجعة المُبرد السائل Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB

حاليا أصبحت المعالجات المركزية قادمة بترددات تشغيل مرتفعة مقارنة بالمعالجات المركزية القديمة، بالاضافة لقابليتها لعملية كسر السرعة حيث ستجد ان معالج مثل المعالج المركزية Core i7-8700k أعلى معالج في الجيل الثامن Coffee Lake من Intel قادر على الوصول إلى تردد تشغيل 5 جيجاهرتز بسهولة مما يوفر المزيد من الأداء مع التطبيقات متعددة المهام والألعاب، لكن ادت هذه الترددات المرتفعة سواء الافتراضية او الناتجة عن عملية كسر السرعة مزيداً من الانبعاث الحراري مما يدفع المستخدم وبالاخص اصحاب الاجهزة المكتبية من فئة الـ High end الى خفض درجة حرارة تلك المعالجات لدرجة حرارة مناسبة تضمن استقرار وثبات النظام خلال فترات العمل المستمرة سواء مع الألعاب أو التطبيقات متعددة المهام Multi Tasking.

ايهما تختار الـمُبردات الهوائية أم السائلة ؟

تعد المُبردات الهوائية أول الحلول التي قدمتها الشركات المصنعة للتقليل من درجات حرارة المعالجات المركزية،لكن من وجهة نظر الشركات المُبردات الهوائية لم تكن كافية  بالاخص مع التقدم المستمر للمعماريات المستخدمة فى المعالجات المركزية المُستخدمين، فكانت الحل ابتكار حلول التبريد المائية لكي يقدم أفضل أداء وأقل درجات الحرارة لمن هم يبحثون عن اعلى أداء للمعالجات المركزية وقدرة على الوصول لأرقام مرتفعة فى عمليات كسر السرعة. دعونا الآن ننطلق مباشرة الى الية عمل المُبردات السائلة.

أول جزء من حلقة التبريد هى المضغة الجزء المُلامس لوحدة الـ IHS بالمعالج المركزى المصنعة من مادة النحاس الأفضل من نوعها فى نقل الحرارة من سطح المعالج الى المضخة ويتوسط ذلك وذا المعجون الحرارى الذي يعمل على سد فراغات الهوائية بينهم مما يحسن من عملية نقل الحرارة من المعالج الى المضخة. الأمر سيان بين المُبردات الهوائية السائلة لكن الأمر يصبح أكثر اثارا وتعقيدا فى الأسطر القادمة. فبدلاً من تشتيت الحرارة عن طريق انتقال الحرارة من قاعدة المشتت إلى شرائح الألومنيوم عن طريق أنابيب حرارية فارغة كما هو متاح في معظم كل المشتتات الهوائية.

يتم نقل درجات الحرارة من المضخة عن طريق سائل داخل أنبوب خاص ليصل الى قنوات التبريد التى تُحيطها شرائح فى وحدة Radiator التى تعمل على تقليل درجة حرارة السائل عن طريق مراوح مثبته على الـ Radiator، ثم يقوم بدفع السائل الى المضخة مرة اخرى وهي المسئول الاول والاخير عن تحريك سائل التبريد داخل عملية التبريد

وهنا نرى أن كفاءة تتجلى المُبردات السائلة فى كلا من: جودة التصميم للمضخة، فاعلية السائل المستخدم والقادر على نقل درجة الحرارة وبالطبع سائل التبريد المُستخدم والأنابيب المُستخدمة لنقله وتصميم وحدة Radiator لتوفير أكبر مساحة ممكنة لتلامس قنوات سائل التبريد مع زعانف التبريد وأخيراً المروحة المُستخدمة ومقدار الهواء والضغط المُندفع منها وبالتأكيد مستوى الإزعاج المصاحب لها.

المُبرد Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB

المضخة ثنائية الحُجرات Dual Chamber

كما تحدثنا فى الأسطر السابقة ان العامل الاساسي والمسئول الاول والاخير عن تحريك سائل التبريد وإتمام عملية التبريد فى المُبردات السائلة بنجاح هو المضخة، حيث يمر بها سائل التبريد البارد القادم من وحدة التشتيت Radiator ثم تقوم بدفعه الى القاعدة الملامسة لسطح المعالج المركزي ليقوم بنقل درجة الحرارة، بعد ذلك تقوم المضخة بدفع السائل ذو درجة الحرارة الاعلى الى وحدة التشتيت الـ Radiator ويتم تقليل درجة الحرارة ثم ينتقل السائل بدرجة حرارة اقل الى المضخة وهكذا. لذلك المضخة مُعرضة إلى أضرار كثيرة قد تؤدى إلى التقليل من العمر الافتراضى لها.

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
المضخة ثنائية الحجُرات

وهنا جاءت فكرة المضخة ثنائية الحجرات من Cooler Master، حيث يتمركز بالحجرة الأولى السائل ذو درجة الحرارة المنخفضة وذلك لانها تحتوى على الأجزاء الحركية والكهربائية المسئولة عن حركة السائل داخل عملية التبريد. أما الحجرة الثانية التى تحتوى على القلب النحاسي الذي يندفع إليها السائل الأقل فى درجة الحرارة ليلامس القاعدة الناسي مقللا درجة حرارتها ودفع السائل ذو درجة الحرارة الأعلى خرج المضخة.

ينتج عن ذلك التصميم أن العمر الافتراضى للمضخة سيصبح أطول بشكل اكبر من التصاميم التقليدية فى المُبردات السائلة الأخرى، مع ضمان اعلى فاعلية فى التبريد حيث يضمن التصميم الحفاظ على السائل البارد أو الأقل فى درجة الحرارة داخل المضخة والتأكيد على أن السائل ذو درجة الحرارة الأعلى خارج المضخة.

تصميم قاعدة المضخة النحاسية

أيضا قاعدة المضخة فى الحجرة السفلية لها تصميمها الخاص يحمل المسمى Microchannel Cold Plate حيث يعمل التصميم على الزيادة من فاعلية اتصال السائل بالشرائح مما يسمح بنقل درجة الحرارة بشكل أفضل عن التصاميم التقليدية مما يقدم فاعلية فى تقليل درجات حرارة المعالجات المركزية.

القاعدة النحاسية

ومن المضخة وتصميمها المتقن ننتقل الى الانابيب التى يجري فيها السائل سواء البارد أو الساخن، حيث راعت شركة Cooler Master فى تلك الأنابيب استخدامها لمادة الـ FEP والتى تاتي اختصارا لـ Fluorinated Ethylene Propylene حيث أن تلك المادة تمتاز بمستوى امتصاص أقل لجزيئات سائل التبريد الى جانب انها لا تتفاعل مع درجات حرارة السائل الأعلى. اضف الى ذلك انها مغطاة بآلاف من البلاستيك ( Sleeved ) لتعطى شكل أفضل متناسق مع باقى مكونات المُبرد MasterLiquid Pro 240 RGB.

وحدة Radiator

من انابيب نقل السائل ننتقل مباشرة الى وحدة الـ Radiator ثانى اهم عوامل التبريد فى عملية المُبردات السائلة. حيث يتم تشتيت الحرارة عن سائل التبريد ويتم ذلك عن طريق مرور السائل داخل أنابيب من الألومنيوم محاطة بشرائح من الألومنيوم تعمل على سحب درجة الحرارة وتشتيتها خارج المشتت عن طريق المراوح. حيث يسافر السائل بطول المشتت من الأنبوب ذو السائل الساخن حتى يصل إلى الأنبوب الخاص بالسائل البارد فكلما زادت المسافة التي يقطعها السائل كلما كانت درجة حرارة السائل أقل كلما كانت درجة حرارة المعالج المركزي أقل.

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
الـ Radiator

مراوح التبريد MasterFan Pro

المرحلة الأخيرة من عملية التبريد فى المُبردات السائلة هو المراوح، العامل الأخير والمسئول عن طرد درجة الحرارة من المشتت الحرارى للتقليل من درجة حرارة السائل لذا يجب أن تكون مراوح التبريد ذات معدل تدفق هواء أعلى من المراوح التقليدية الى جانب انها يجب ان تتسم بارتفاع مستوى الضغط للهواء حتى يُمكن للهواء أن يتخلل فى ثنايا المشتت الحراري وهذا ما كان.

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
Cooler Master MasterFan 120R

حيث استخدمت شركة Cooler Master فى المُبرد الجديد MasterLiquid Pro 240 RGB مراوح التبريد MASTERFAN MF120R RGB، والمميز فى تلك المراوح انها تجمع بين تصميم مراوح التبريد أو مراوح تدفق الهواء فى صناديق الحاسب وبين تصميم مراوح الضغط الثابت المستخدمة فى معظم إن لم يكن كل المُبردات سواء كانت من الحالة الهوائية أو السائلة. حيث ينتج لنا من هذا التصميم اعلى ضغط للهواء مع أعلى مسافة تدفق للهواء فى اتجاه معين هذا التصميم يؤكد على أن تبقى درجة حرارة المرتفعة خارج هيكل المشتت الحراري.

الى جانب هذا لم تهمل الشركة الشكل الجمالى، حيث وفرت فى المراوح تقنية الاضاءة RGB، الاضاءة فى شكلها التقليدي المتوافقة مع منظومات الاضاءة من الشركات المصنعة للوحات الأم ASUS، Gigabyte، MSI و ASROCK مما يضيف الى حاسبك الاحترافي الشكل الجمالي المتناسق مع الاداء. كفانا كلاما عن التصميم الاحترافى للمُبرد MasterLiqiud Pro 240 GB لنرى ما تقدمه Cooler Master مع المُبرد من محتويات.

الواجهة الامامية

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
الواجهة الامامية

على الواجهة الأمامية لعلبة المبرد الجديد MasterLiquid Pro 240 RGB تحتوى شكل المبرد النهائي بمنظومة الإضاءة RGB الى جانب العلامات التجارية لانظمة الاضاءة المختلفة من الشركات المصنعة للوحات الرئيسية. تحتوي الواجهة الأمامية على صورة مصغرة لمتحكم المُبرد للاضاءة في حالة عدم امتلاكك أيا من انظمة الاضاءة المتاحة.

الواجهة الخلفية

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
الواجهة الخلفية

الواجهة الخلفية من العلبة تحتوى على بعض العبارات وبعض الصورة التي تعبر عن التقنيات المستخدمة فى تكوين المُبرد المائي الجديد أهمها بالطبع هو تكوين المضخة التى تحمل المسمى Dual Dissipation.

الجانب الأيمن

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
الجانب الأيمن

على الجانب الأيمن صورة مصغرة للمُبرد وصورة لآلية عمل المضخة ثُنائية الحجُورات المحدثة الى جانب صورة اخرى بحجم اكبر لمتحكم الـ RGB المرفق مع مشتملات المشتت.

الجانب الأيسر

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB
الجانب الأيسر

على الجانب الأيسر تفاصيل المقابس التى يدعمها المشتت الحراري من Intel او من AMD مع المواصفات التقنية لكلاً من المضخة ومراوح التبريد وأهم ما تمتاز به فئة MasterLiquid Pro تمتعها بعدد خمس سنوات من الضمان. بالاضافة الى تواجد الابعاد لكل أجزاء المُبرد المضخة او للمشتت Radiator مع أو بدون مراوح التبريد.



المُلحقات

تأتي المُلحقات في علبة مُنفصلة من مادة الكرتون تحتوي على العدة اللازمة لتركيب المبُرد على المنصات المُختلفة من المعالجات المركزية من Intel وAMD جديرا بالذكر ان مقبس AMD قادم بعدة تثبيت اخرى مصممة لتتوافق مع مقبس AM4 الجديد وايضا المقابس القديمة من AMD. عدة التثبيت قادمة داخل غلاف من البلاستيك بترتيب مُنمق وسهل الاستخدام حتى يتثنى لك الاحتفاظ بباقى العدة فى حالة عدم الاحتياج لها، مع تواجد أنبوب المعجون الحرارى MasterGel Pro.

Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB (11)
Cooler Master MasterLiquid Pro 240 RGB (12)

نجد أيضاً ضمن المحتويات كُتيب التعليمات التي يُوضح لك كيفية تركيب المُبرد على المنصات المُختلفة بالصور خطوة بخطوة. مع تواجد إطار من المطاط باللون الأسود بحجم المراوح المزودة بالمُبرد والهدف منها هو التقليل من معدل الاهتزاز التي تنتجه مراوح التبريد فى حالة استخدامها على أعلى سرعة متاحة لها.

ايضاً من ضمن المحتويات عدة تركيب منظومة الـ RGB سواء كنت تعتمد على واحد من أنظمة الإضاءة المتاحة من الشركات المصنعة للوحات الأم السالف ذكرها والتى تدعمها Cooler Master فى المُبرد MasterLiquid Pro 240 RGB. اما فى حالة كنت لا تملك أياً من تلك المنظومات يمكنك الاعتماد على التحكم فى المؤثرات الضوئية بطريقة يدوية باستخدام المحتكم القادم مع المُرفقات.

المنصة المستخدمة

انتهينا من كيف يعمل المُبرد السائل بصورة عامة والتعرف على ما قدمته Cooler Master من جديد فى المُبرد MasterLiquid Pro 240 RGB من تصميم احترافى للمضخة واختيار مراوح التبريد المناسبة لعملية تشتيت درجة الحرارة لنلقي نظرة الآن على منصة الاختبار والظروف المتعددة التى تم اختبار أداء المُبرد عليها.

المعالج المركزية :  Intel Core i7-7700K

اللوحة الأم : MSI Z270 Gaming M5

الذاكرة العشوائية : ADATA XPG SPECTRIX D41 2×8 3000MHz

قرص الحالة الصلبة :  ADATA Ultimate SU800 256GB

مزود الطاقة :  Corsair CX750M 750W 80+ Bronze

تردد كسر السرعة للمعالج : 4.5Ghz

درجة الفولتية للمعالج : 1.2V

درجة حرارة الغرفة : 24 درجة

النتائج

التعليق على الأداء

على ما يبدو أن المُبرد الجديد MasterLiquid Pro 240 RGB قادم ليحقق درجات حرارة أفضل من المُبرد MasterLiquid ML240L RGB مما يعنى ان المضخة فى المُبرد الجديد لها دور كبير فى رفع اداء المُبرد في تخفيض درجة حرارة المعالج المركزي، علاوة على تفوق المُبرد بالاخص على المُبرد MasterLiquid ML240R نظراً ان كلاهما  يمتلك نفس التصميم للمضخة جديرا بالذكر ان المضخة فى المُبرد MasterLiquid Pro 240 RGB ذات ارتفاع أعلى، يظهر بصورة كبيرة فى سيناريو التطبيقات متعددة المهام بما انها اكثر التطبيقات اعتمادية على المعالج المركزي. ايضاً على المشتت الحرارة الضخم Noctua NH-D15 ناهيك طبعاً عن المميزات المتاحة فى المُبرد من حيث الـ RGB، شكل أفضل وعدم اعاقته لاياً من القطع الاخرى.

التعليق على طريقة التركيب

لم نجد صعوبة فى التركيب فالغرض من الطريقة التي وفرتها Cooler Master فى المُبرد السائل MasterLiquid Pro 240 RGB هو الحصول على اعلى اداء فى التبريد للمعالج المركزي ممكن مع توفير السهولة المتناهية فى عملية التثبيت سواء كنت من مالكي منصة AMD او Intel لانه بدون عملية تثبيت جيدة للمضخة على المعالج سترى نتائج عكسية.

طريقة التركيب فى المٌبرد على كلا المنصتين AM4 والمنصة التي تم الاختبار عليها LGA 1151 اتسمت بالسلاسة فى التركيب والسهولة المتناهية فى التعامل مع عدة التثبيت. يمكنك كمبتدئ فى عملية التركيب اتباع إرشادات الكتيب المتاح الموضحة بطريقة احترافية وسهلة في المتابعة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مستشار أسري يُحذر من لعبة جديدة تسبب «الانطوائية والعنف»
التالى Tesla أنتجت عددًا قياسيا من السيارات الكهربائية في الربع الثالث من هذا العام