أخبار عاجلة
بدء وصول تحديث أندرويد باي 9.0 لهاتف OnePlus 5 و 5T -

أسهم إنتل تصعد بنسبة 5% بعد تقرير يؤكد تسريع عملية إنتاج دقة 10nm أسرع مما نتوقع

هل أنت من عشاق الفريق الأزرق؟ إن كنت كذلك فعليك ان تفرح بهذا الخبر, فلقد ارتفعت أسهم إنتل بنسبة 5% وذلك يعود إلى انتشار تقرير يؤكد فيه أن الشركة الرائدة في صناعة المعالجات المركزية قد تبدأ في إنتاج معالجاتها بدقة تصنيع 10nm في وقت أقرب من المتوقع. فكما تعلمون تعرضت إنتل لنكسه بسبب دقة تصنيع 10nm والمشاكل الخاصه بها مما جعلها تؤجل إطلاقها لفترة أطول من المتوقع….راجع هذا الخبر من هنا.

كلنا أصبح يعلم أن Intel واجهت تأخيرًا مزعجاً في خارطة عملها المتعلقة بفترة إنتاجها لمعالجات بدقة تصنيع 10nm, لحقه ذلك نقص كبير في المعالجات بدقة 14nm الذي ادى بدوره إلى تقييد قدرتها على الإنتاج ، وحصول نقص واضح في الإنتاج الحالي ، وارتفاع أسعار معالجات إنتل ، وإعادة تصميم بعض الشرائح الحالية للوحات الأم وتحويلها من دقة تصنيع الأحدث 14nm إلى 22nm الأقدم! فحتى المدير التنفيذي الحالي السيد Bob Swan لإنتل أكد ان الطلب المتزايد وزيادة النمو في سوق الحاسوب ادى بالمحصلة إلى حدوث ضغط كبير على شبكة إنتاجها.

فلقد نوه بشكل واضح ان إنتل فوجئت بالنمو الأخير في شحنات أجهزة الكمبيوتر الشخصية قائلاً “لقد نمت شحنات الكمبيوتر الشخصي في الربع الثاني على مستوى العالم لأول مرة منذ ست سنوات وفقًا لـ Gartner, أما الأن فنحن نتوقع نموًا متواضعًا في سوق أجهزة الكمبيوتر الشخصية القابلة للتصدير (TAM) هذا العام للمرة الأولى منذ عام 2011 ، مدفوعًا بالطلب القوي على الألعاب الذي انعكس على معالجات إنتل”…كما أضاف قائلاً “إنتل تشهد نموا في قطاعات متعددة. فلقد نمت مراكز البيانات التابعة للشركة بنسبة 25٪ خلال شهر يونيو ، ونمت عائدات قسم السحابية بنسبة 43٪ في الأشهر الستة الأولى من عام 2018″..”الضغط الذي حدث على شبكة مصانعنا جعلنا نعطي الأولوية لإنتاج معالجات Intel Xeon و Intel Core بحيث يمكننا من خدمة القطاعات التي تعتمد على الاداء العالي. مع ذلك، لا يزال الطلب قوياً ولا سيما على مستوى سوق أجهزة الكمبيوتر الشخصي”.



نعم كل ذلك حدث خلال الفترة الماضية مما جعل أسهم إنتل تهوي إلى مستوى مزعج جعلها تبحث عن أي حلول لتنقذ نفسها من هذا الوضع. أنا لا أتفق مع من يقول ان إنتل في خطر وان عرشها في خطر, صحيح أنها تعرضت لوضع سيء في الوقت الحالي بسبب هذا التأخير ولكن نحن نتحدث يا سادة عن العملاق الأزرق القادر بكل تأكيد على تجاوز هذه المحنه الذي يمر بها.

التقرير الجديد الذي نشره السيد Steve Mullane من شركة أبحاث BlueFin يؤكد فيه أن إنتل تبحث عن حلول وطرق لتسريع عملية إنتاج دقة تصنيع 10nm المقررة أن ترى النور في شهر يونيو من عام 2019. وبنفس الوقت يشير بأن مجموعة من الموردين أكدوا ان إنتل يمكن أن تسرع عملية الإنتاج لتكون قبل شهر يونيو بحوالي 4 إلى 6 أسابيع مما يعني إمكانية إطلاقها في النصف الأول من العام القادم بعد أن كان مقرر أن ترى النور في نهاية هذا العام. هذه المعلومات المستندة على هذا التقرير الذي يحظى بقبول ومصداقية من قبل المتابعين ادت بالمحصلة إلى ارتفاع في أسهم إنتل بنسبة 5% وانخفاض في أسهم AMD بنسبة 3.6%. لكن في نهاية اليوم كانت نسبة الارتفاع بالنسبة إنتل بنسبة 3.55% وانخفاض أسهم AMD بنسبة 0.45%.

في حالة نجحت إنتل في تسريع عملية الإنتاج وتلافي المشاكل..هل تتوقع نجاحها خاصة ان AMD على الطرف الثاني تستعد لطرح معالجات الجيل الثالث بدقة تصنيع 7nm؟ شاركونا الان

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق Skullcandy تعلن عن سماعة Push اللاسلكية بسعر 130 دولار تقريباً
التالى لماذا لدى جوجل غطاء يتسع لخمسة هواتف بكسل 3؟