تقرير جديد يقترح قدوم حواسيب MacBook المدعومة بمعالجات ARM في العام 2020 أو 2021

تقرير جديد يقترح قدوم حواسيب MacBook المدعومة بمعالجات ARM في العام 2020 أو 2021
تقرير جديد يقترح قدوم حواسيب MacBook المدعومة بمعالجات ARM في العام 2020 أو 2021

Macbook Laptop Apple MacOS Sierra

على مدى سنوات، تم تداول تقارير وشائعات تفيد بأن شركة آبل قد تتخلى في النهاية عن إستخدام معالجات Intel في الحواسيب الخاصة بها وتعويضها بمعالجات ARM. وبطبيعة الحال، يبقى أن نرى متى سيحدث ذلك، ولكن يبدو أن المحلل الصيني البارز Ming-Chi Kuo يعتقد بأننا قد لا نضطر إلى الإنتظار لفترة طويلة جدًا وأنه من الممكن أن يحدث ذلك في العام 2020 أو 2021.

نحن نعلم أن البعض منكم قد يشككون في ذلك، ولكن الإختبارات الحديثة لمعالجات آبل الأحدث مثل Apple A11 Bionic و Apple A12 Bionic تظهر من الناحية النظرية أنها توفر أداء مقارب لأداء معالجات Intel المستخدمة في الحواسيب المكتبية، وهذا يعني أنه على الورق شركة آبل قريبة من إنشاء معالجات ARM قادرة على تشغيل الحواسيب المحمولة والمكتبية.



بالطبع هناك العديد من الإعتبارات الواجب أخذها بعين الإعتبار عند شراء حاسوب محمول مزود بمعالج ARM. حاولت شركة مايكروسوفت في وقت سابق إنشاء الحواسيب التي تستخدم معالجات ARM مما أدى إلى ظهور الحاسوب المحمول الهجين Surface RT ونظام Windows RT. المشكلة في التصميم المذكور هي التطبيقات، فعلى الرغم من أنها تبدو وكأنها حواسيب محمولة تعمل بنظام Windows، فالتطبيقات التي كانت تعمل على الإصدارات السابقة من نظام Windows لم تكن تعمل على نظام Windows RT مما يفسد تجربة المستخدم ككل.

لسنا متأكدين من الكيفية التي تخطط بها شركة آبل للتغلب على هذه المشكلة، ولكننا نفترض بأننا سنضطر إلى الانتظار والتطلع إلى المستقبل، وفي كلتا الحالتين ما زلنا على بعد عامين لمعرفة ما إذا كانت توقعات Ming-Chi Kuo ستتحقق أم لا.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مبيعات «ون بلس» تفوق هواتف آيفون وسامسونج