أخبار عاجلة

لعبة Battle Royale الأفضل: مقارنة بين Blackout و Fortnite و PUBG !

هذا الخريف يشهد صراع قوي بين ألعاب الـ Battle Royale وخاصة مع صدور المتحدي الجديد Call of Duty Black Ops 4 Blackout لتزاحم الساحة أكثر على كل من PUBG و Fortnite.

والسؤال في أذهان عدد كبير من مجتمع اللاعبين الآن هو ما هي لعبة الـ Battle Royale التي تستطيع الاستحواذ علىنصيب الأسد من الشهرة والمبيعات السوقية؟

بالطبع لا يمكننا إلا أن نلحظ الضجة الكبيرة التي أتت بها Call of Duty Black Ops 4 مع صدور طور الـ Battle Royale الخاص بها Blackout، ولأول مرة يمكننا أن نرى لاعبين من غير قاعدة محبي وعشاق COD يهتمون باللعبة ربما للعام الأول في تاريخها. فضلاً عن اهتمام مجتمع الـ Streamers وصناع محتوى الألعاب على كل من Twitch و Youtube وغيرها من المنصات.

Battle Royale Fortnite

اهتم الكثير من محبي ألعاب Battle Royale باللعبة وكثير منهم كانت ردود فعله إيجابية للغاية تجاهها. وهذا بالطبع يرجع لتغيير Call of Duty لمعادلتها تماماً هذا العام وكان من الطبيعي لطور مثل Battle Royale أن يقدم تجربة مختلفة وجديدة تجذب عشاق السلسلة القدامى ممن أحبطهم أداء السلسلة في السنوات الماضية ومن مجتمع اللاعبين بوجه عام.

على كل حال، علينا أن نسأل أنفسنا سؤالاً. في هذا التوقيت وفي عصر الألعاب الضخمة والاستثمارات وتأثير الأداة الاعلامية وحملات التسويق بقوة على شهرة الألعاب ومبيعاتها، هل تستطيع Blackout التفوق على لعبة مثل Fortnite وإزاحتها عن عرش الشهرة التي استحقتها بجدارة؟ وهل تستطيع التنافس مع لعبة PUBG؟

PUBG Battle Royale

في هذا التوقيت ألعاب الـ Battle Royale تستحوذ على المشهد في عالم الألعاب بشكل كامل، والمنافسة فيها شديدة بافعل مع تصدر لعبتي Fortnite و PUBG بالطبع.

لكن هل تستطيع Blackout المزاحمة وإثبات وجودها في الصورة؟ وإن كانت تستطيع فما المقدار الذي تستطيع الاستحواذ عليه من كعكة الـ Battle Royale علماً بأن النصيب الأكبر بلا شك تستحوذ عليه Fortnite؟

Call of Duty Black Ops 4 Blackout Battle Royale

كفانا أسئلة ولنبدأ بطرح بعض الإجابات، في بادئ الأمر يمكننا أن نقول بكل ثقة أنه من الصعب للغاية أن تستطيع Blackout التفوق على Fortnite لأسباب عدة. أهم هذه الأسباب بالطبع وأكثرها وضوحاً هو مجانية لعبة Fortnite. مهما كانت Blackout لعبة رائعة ومهما قدمت من تطوير للمفهوم العام لطور Battle Royale لن يمكنها أبداً التفوق عليها نظراً للمكانة المختلفة ومركز كل من اللعبتين في سوق الألعاب.

لو نحينا جانب المجانية وحللنا وضع اللعبتين سنجد بوضوح أن Fortnite تستحوذ على القاعدة الأكبر من الجماهير، فاللعبة يمكن ترويجها بسهولة وبلا أي تعقيدات، ويمكن توجيهها للاعبين الأصغر سناً بدون أي مخاطرات نظراً لسهولة تعلم اللعبة و الطابع الكارتوني الذي يميزها. على عكس Call of Duty الموجهة بشكل رئيسي للاعبين البالغين، والتي تحوي رغم بساطتها طبقة من التعقيدات قد تبعد عنها فئة من اللاعبين الذين يبحثون عن تجربة بسيطة يمكن تعلمها والاستمتاع بها من الجلسة الأولى.

Fortnite

دعونا أيضاً لا نغفل جانب الـ Cross play، لعبة Fortnite حالياً موجودة على كافة منصات الألعاب التي يمكنكم تخيلها ومع إتاحة اللعب المشترك لكل هذه المنصات فالفرصة للأصدقاء أن يجتمعوا على لعبة مجانية متاحة للعب بين كل المنصات هي بالتأكيد أكبر من فرصة الاجتماع على لعبة على منصات الألعاب الثلاث الرئيسية بسعر 60 دولار وبدون إمكانية الـ Cross play.

كل هذه العوامل تعني أن لعبة Fortnite دوماً ستحظى بالنصيب الأكبر من اللاعبين، وعلى المستوى التجاري عدد اللاعبين الأكبر لا يعني بالضرورة النجاح المادي الأكبر، ولكن هذا التفوق العددي يعني أنها ستتفوق على غيرها من الألعاب على منصات المشاهدة مثل Youtube و Twitch.



عدم احتواء Fortnite على شكل العنف المألوف وتلوينه بأشكال أخرى يساعد كثيراً في انتشار اللعبة على مستوى التعاون الدعائي والإعلاني، فالأسلحة والعنف كما نعلم هي من الجوانب الخطرة التي قد ترتد على مصالح المعلن و صانع المحتوى بشكل كبير ان لم يتوخ الحذر بما يكفي، وأي محتوى يحوي هذه المخاطر من الطبيعي أن يبتعد عنه الرعاة والمعلنين مما يعني قلة صناع المحتوى الذين سيقومون بهذه المخاطرة.

ولإعطائكم مثال عما نتحدث عنه تحديداً، لو أرادت Epic Games اليوم بعمل بطولة مذاعة على أحد القنوات التلفزيونية الكبرى والاشتراك مع أحد الشركات الكبرى لتكون راعياً للحدث ومعلناً على شاشة التلفاز، ستتمكن من القيام بذلك بسهولة. وهو أمر لن يكون متوفراً بنفس مقدار السهولة أو بنفس أهمية وحجم الشركات الراعية المستثمرة عندما يتعلق الأمر بطور Blackout و Activision. وذلك يعود بالطبع كما ذكرنا سابقاً لاختلاف مظهر اللعبتين حيث تخفي أحدهما العنف والأسلحة في شكل ريوم كارتونية لطيفة بينما تتسم الأخرى بالواقعية الشديدة.

بالرغم من ذلك وبرغم أن Fortnite حالياً في المركز الأول إلا أن Blackout ستستحوذ على انتباه وإعجاب عدد كبير من قاعدة محبي ولاعبي Fortnite وخاصة أولئك الذين يبحثون عن تنافسية أكثر وتوازن أكبر في اللعب يكافئ اللاعبين الأكثر مهارة في مباراة تجمع لاعبين من مستويات متقاربة. هذه الأعداد بالطبع لن تكون أغلبية لاعبي Fortnite ولكنها ستكون ملحوظة.

السؤال الثاني، وبما أننا نتحدث عن مقارنة ثلاثية لألعاب الـ Battle Royale، هل تستطيع Blackout التغلب على PUBG؟

الإجابة هي، نعم بالتأكيد. وبالتحديد وخصيصاً على المنصات المنزلية PS4 و Xbox One فهي الساحة الأضعف لـ PUBG، وكون اللعبة بالأساس في موقف أضعف من Fortnite من حيث المنافسة لأسباب عديدة، وموقعها ومكانتها التجارية التي تضعها في منافسة أكثر شراسة وتكافؤ مع Blackout يجعلنا شبه متأكدين من انحدارها للمركز الثالث.

لعبة PUBG ليست مجانية وتحوي Loot Boxes ، تتوجه للاعبين البالغين والمحتوى العنيف لا يحوي فوقه أي طبقات تجعل اللعبة أكثر قابلية للتوجه نحو فئة عمرية أصغر أو العرض الآمن للرعاة وصناع المحتوى. وفوق كل هذا نسخة الـ PC ما زالت تعاني الكثير من المشاكل مع الـ Bugs و الـ Optimization.

PUBG vs Blackout

على مستوى الواقعية من المفترض أن تقدم PUBG تجربة أكثر واقعية من Blackout نظراً لأنها في نهاية المطاف تعتبر Mod من لعبة ARMA، كما تمتلك PUBG خريطة أكبر ومناطق أكثر مع Loot وعتاد أكثر متاح للاستخدام داخل اللعبة. ولكن مع ذلك ما زالت اللعبة في حالتها الحالية النسخة الأضعف على الـ Consoles و من الألعاب التي تحتاج إمكانيات ومتطلبات مرتفعة على الـ PC. على الناحية الأخرى نجد أن Blackout من اللعبة التي صدرت منذ أيام تعمل على منصة Xbox One على سبيل المثال تعمل بشكل أفضل مما هو عليه الوضع مع PUBG على الحواسب الشخصية PC وهي أفضل نسخة لها.

ربما تملك PUBG اليد العليا من حيث سهولة توفرها على منصة PC وهو شيء لا يتوفر بالنسبة لـ Blackout، فنجد أن PUBG متوفرة على Steam وحول العالم وحتى في الصين، بينما تحصر Call of Duty عبر منصة Battle.net وهو البوابة الرئيسية للعب Overwatch و World of Warcraft وهي وسيلة توزيع أقل شهرة بكثير وأقل حتى من حيث الإمكانيات الاضافية كالمشاركة على شبكات التواصل الاجتماعي والعديد من المشاكل الأخرى التي يختبرها لاعبوا الـ PC. كما أن Battle.net لا يمكننا الجزم عن كونها منصة متوفرة بشكل عالمي كما هو الحال مع Steam.

Black ops 4 battle.net

كل هذا يجعلنا نقول أن المنافسة ستظل مستمرة ولكن ربما مع تغيير طفيف في الأدوار والمراكز مع اقتناص المتحدي الجديد بعض المكاسب على حساب أخطاء المنافسين الآخرين، ولكن تبقى المنافسة محتدمة وشرسة بلا فائز واحد يكتسح المنافسة تمامًا . علينا الإشارة أيضاً أننا لم نر بعد إن كانت لعبة مثل Red Dead Redemption 2 تنوي القيام هي الأخرى بتجربة إضافة طور Battle Royale أم لا، كما أننا لم نر بعد طور Firestorm من لعبة Battlefield V بعد، والذي ورغم توقعات الكثير من اللاعبين أن سلسلة Battlefield ستعاني كثيراً هذا العام نظراً لما رأوه من وضع ما تم تقديمه في مرحلتي البيتا والألفا. إلا أننا وحتى صدور المنتج النهائي لا يمكننا الحكم فعلياً بخروجها من المنافسة. ربما يكون هذا المقال غير مفيد وغير دقيق بعد صدور كل من اللعبتين المذكورتين.

نعلم جميعاً الآن أن عالم صناعة الألعاب عالم معقد ويحوي الكثير من الحسابات فمجرد قسامك بتطوير لعبة تستغل طوراً ناجحاً وتقدم تجربة مماثلة أو أفضل من المنافسين لا يعني هذا بالضرورة نجاح اللعبة أو فشلها فعليك دوماً أن تقيس كل حالة من تلك الحالات بشكل منفرد.

ما يمكننا أن نتأكد منه هو تفضيلكم الشخصي لأي ألعاب Battle Royale المذكورة. هل أنتم من محبي PUBG أو Fortnite أو المتحدي الجديد Blackout؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مبيعات «ون بلس» تفوق هواتف آيفون وسامسونج