آبل حاولت في السابق إقناع شركات الإتصالات بإستخدام منصة المراسلات الفورية iMessage

آبل حاولت في السابق إقناع شركات الإتصالات بإستخدام منصة المراسلات الفورية iMessage
آبل حاولت في السابق إقناع شركات الإتصالات بإستخدام منصة المراسلات الفورية iMessage

imessage

يعد iMessage بمثابة الحل البديل من شركة آبل للرسائل النصية القصيرة SMS والرسائل الفورية، ولكن للآسف، هذه الخدمة تقتصر إلى حد كبير على مستخدمي أجهزة iOS و MacOS. ومع ذلك، يبدو أن شركة آبل أرادت في وقت من الأوقات أن تتبنى شركات الإتصالات منصة iMessage التابعة لها على أمل جعلها معيارًا جديدًا.

هذا وفقا للمسؤول التنفيذي السابق في شركة آبل، السيد Scott Forstall والذي أخبر صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن شركة آبل حاولت في الواقع طرح الفكرة على شركات الإتصالات. ووفقا للسيد Scott Forstall، فقد صرح بالقول : ” لقد تواصلنا مع شركات الإتصالات لمواصلة إضافة ميزات إلى أنظمة الرسائل الحالية وإزالة تكاليف العملاء الإضافية. لأسباب مختلفة، بدءًا من صعوبة توسيع نطاق المعايير الحالية وصولاً إلى تحديثات التشغيل البيني بين أنظمة الرسائل النصية وشركات الإتصالات، ورغبة شركات الإتصالات في حماية تدفق الإيرادات، لم يتم تطبيق تلك الأفكار على أرض الواقع “.



نحن نتساءل كيف سيبدو قطاع الإتصالات اليوم لو قررت شركات الإتصالات تبني منصة iMessage. خلال الأيام الأولى للهواتف الذكية وتطبيقات المراسلة الفورية، لمحت العديد من شركات الإتصالات للكيفية التي فقدت بها الكثير من العائدات بسبب عزوف المزيد من العملاء عن إستخدام الرسائل القصيرة SMS ورسائل MMS.

لسنا متأكدين مما إذا كانت شركة آبل تخطط لمحاولة تطبيق مثل هذه الفكرة مرة أخرى، ولكننا نفترض بأن هذه ليست صفقة مهمة جدًا بعد الآن. بعد كل شيء، هناك الكثير من منصات الرسائل الفورية القادرة على إنجاز المهمة بشكل مثالي.

المصدر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مبيعات «ون بلس» تفوق هواتف آيفون وسامسونج