تيسلا تعاني من أكبر انخفاض في المبيعات على الإطلاق

تيسلا تعاني من أكبر انخفاض في المبيعات على الإطلاق
تيسلا تعاني من أكبر انخفاض في المبيعات على الإطلاق

سجلت تيسلا Tesla، شركة صناعة السيارات الكهربائية الفاخرة، أكبر انخفاض لها على الإطلاق في مبيعات السيارات في تاريخ الشركة.

وكشفت الشركة عن انخفاض مبيعاتها خلال الربع الأول من عام 2019 بنسبة 31 في المئة مقارنة بالربع السابق، وهو ما يمثل انخفاضًا بنحو 30 ألف سيارة.

وسلمت تيسلا 63 ألف سيارة في الربع الأول من هذا العام، أي أقل بكثير من توقعات المحللين، محذرة من أن دخلها سوف يتأثر سلبًا.

وكان من المتوقع أن تسلم شركة السيارات الكهربائية 76 ألف سيارة، لكنها سلمت بدلًا من ذلك 50900 سيارة Model 3 و 12100 سيارة Model S و Model X.

وتشكل هذه المرة الأولى منذ ما يقرب من عامين التي تشهد فيها تيسلا انخفاضًا في المبيعات من ربع إلى ربع، لكنها لا تزال تمثل زيادة كبيرة عن الربع الأول من عام 2018.

وأثبتت سيارة Tesla Model 3 أنها أكثر سيارات الشركة شعبية في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، حيث باعت الشركة منها 50،900 سيارة.

بينما جاءت باقي المبيعات من سيارة Model S سيدان وسيارة الدفع الرباعي Model X.

تم تصنيف Model 3 من قبل تيسلا كأول سيارة تعمل بالكهرباء في السوق بكامل طاقتها، بتكلفة 35 ألف دولار للنموذج القياسي.

وأشارت تيسلا إلى أن أرقام المبيعات للربع لا تعكس بالضرورة انخفاضًا في الطلب، إذ يتم احتساب السيارة على أنها مباعة عند تسليمها للعميل، وذلك لأنه لا يتم دفع سعرها الكامل إلا عند حصول العميل عليها.

وكتب الشركة في مذكرة للمستثمرين: “الطلب في الولايات المتحدة الأمريكية على سيارات Model 3 فاقت بشكل كبير ما كنا قادرين على تسليمه في الربع الأول”.

وأضافت المذكرة “بالنظر إلى أن إنتاج سيارات تيسلا يتم حاليًا بالكامل في مصنع واحد، لكن يجب تسليم السيارات للعملاء في جميع أنحاء العالم، فقد يكون الإنتاج أعلى بكثير من عمليات التسليم، كما كان هذا الربع، عندما تجاوز الإنتاج عمليات التسليم بنسبة 22 في المئة”.

وتأتي النتائج الفصلية مع توجه محامي الرئيس التنفيذي للشركة، إيلون ماسك Elon Musk، إلى المحكمة ليجادل بأن الأخير لم ينتهك أي تسوية مع هيئة الأوراق المالية SEC في الولايات المتحدة نتيجة لاستخدامه منصة تويتر.

وقضت التسوية مع هيئة الأوراق المالية في الولايات المتحدة المبرمة خلال شهر أكتوبر الماضي بأن إيلون ماسك لا يمكنه نشر تغريدات عن تيسلا دون الحصول أولاً على موافقة مجلس إدارة الشركة.

وتدعي هيئة الأوراق المالية في الولايات المتحدة أن إيلون ماسك انتهك هذه التسوية في شهر فبراير عبر التغريد بنوايا تيسلا في صنع 500 ألف سيارة في عام 2019.

وبشكل منفصل، فقد أعلنت الشركة عن تحديث لنظام التشغيل الآلي الخاص بها، والذي يسمح لبرنامج مساعدة السائق بتغيير الممرات دون الحاجة إلى تأكيد السائق.



تيسلا تعاني من أكبر انخفاض في المبيعات على الإطلاق

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة