أخبار عاجلة

جوجل تواجه منافسة من أمازون في مجال الإعلانات

جوجل تواجه منافسة من أمازون في مجال الإعلانات
جوجل تواجه منافسة من أمازون في مجال الإعلانات

يقول مشترو الإعلانات: إن جوجل، أكبر منصة إعلانية رقمية في الولايات المتحدة، تواجه منافسة متزايدة من المواقع التي يشتري منها الأشخاص المنتجات والأماكن التي يُعتقد أنها آمنة من أي محتوى يحتمل أن يكون مسيئًا.

وتراجعت أسهم شركة ألفابت، الشركة الأم لجوجل، بنسبة 7.5 في المئة يوم أمس الثلاثاء، أي بعد يوم واحد من إعلانها عن أبطأ نمو لإيراداتها الفصلية في ثلاث سنوات.

ويأتي حوالي 85 في المئة من إيرادات ألفابت من أعمال جوجل الإعلانية، وقال مات باكستر Mat Baxter، الرئيس التنفيذي العالمي لشركة Initiative، وهي وكالة شراء إعلانات مملوكة لشركة IPG Mediabrands التي يشمل عملاءها شركة أمازون: “كلمة واحدة: أمازون”.

وأوضح باكستر أن العملاء بدأوا بنقل المبالغ المالية المدفوعة مقابل الإعلانات من المنصات حيث يبحث الناس عن منتجات إلى أماكن مثل أمازون، حيث يقومون بالشراء، من أجل أن يكونوا أقرب.

لكن مونيكا بيرت Monica Peart، مديرة التنبؤ في شركة الأبحاث eMarketer، قدمت وجهة نظر مختلفة، وقالت: “تحظى أمازون بحصة أكبر من ميزانيات الإعلانات للمعلنين، ويأتي بعض نموها على حساب ما كان يجب أن يذهب إلى جوجل، لكن ليس لهذا الأمر أثر كبير على نمو عائدات إعلانات جوجل في الوقت الحالي”.

وقال بيرت: إن الحجم الضخم لشركة جوجل، التي وصلت إيراداتها في الربع الأول من العام الحالي إلى 36.3 مليار دولار، يعني أن النمو يجب أن يتباطأ مع تباطؤ ميزانيات الإعلانات الرقمية العالمية والاقتصادات الدولية أيضًا.

وحققت أعمال أمازون الإعلانية – المدمجة في قطاع “الإعلانات والمبيعات الأخرى” – 2.7 مليار دولار في الربع الأول، أي أقل من عُشر مبيعات إعلانات جوجل.

وعانت منصة يوتيوب، وهي خدمة استضافة وبث الفيديوهات المملوكة لشركة جوجل، من أجل وقف انتشار المحتوى الضار أو محتوى البالغين على الموقع، مما دفع بعضًا من كبار المعلنين، بما في ذلك AT&T، إلى إزالة الإعلانات خشية ظهورها بجوار المحتوى المسيء.

وقال جون ستيميل Jon Stimmel، كبير مسؤولي الاستثمار في Universal McCann، وهي وكالة شراء إعلانات، في إشارة إلى موقع يوتيوب: “لقد اتخذ بعض العملاء قرارًا بالتراجع قليلاً”، موضحًا أن هؤلاء العملاء انتقلوا إلى منصات البث التي تعتبر أكثر أمانًا للعلامة التجارية، مثل Hulu، و Roku.

وبالنظر إلى أن التسويق عبر محركات البحث، أو الترويج لمواقع الويب في نتائج البحث، لم يصبحا أقل تكلفة على جوجل، فإن منصة يوتيوب تعد المسؤول المباشر عن انخفاض الإيرادات، وذلك وفقًا لما قاله باري لوينثال Barry Lowenthal، الرئيس التنفيذي للوكالة الإعلانية The Media Kitchen، مضيفًا أن عملاءه لا يزالون ينفقون المزيد من الأمول على جوجل بالمقارنة مع منصات الإعلانات الأخرى.



جوجل تواجه منافسة من أمازون في مجال الإعلانات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة