أخبار عاجلة
يمكنك الآن إرسال تذكار يحمل اسمك إلى المريخ -

سلسلة Star Wars تعود إلى الطور الفردى من خلال Jedi Fallen Order

star wars battlefront electronics art

star wars battlefront electronics art

Star wars: Battlefront II
تعد قصة Star Wars واحدة من أشهر القصص فى عالم الأفلام السينمائية ولها قاعدة جماهيرية كبيرة إلى حد الجنون فدائما نجد الكثير من النظريات حول القصة أو الملابس التنكرية المتعلقة بالشخصيات الموجودة فى القصة.

بالطبع نتيجة لهذا النجاح الساحق والقاعدة الجماهيرية الكبيرة لفكرة Star Wars اتجهت شركات تطوير الألعاب إلى تطوير ألعاب تحمل نفس العنوان، ولم لا القصة حماسية جدا والشخصيات كثيرة ومتشعبة والأهم من كل هذا طبيعة العالم الخيالى الذى تم رسمه وتكوينه بعناية كبيرة ويحتوى العالم على كثير من الكائنات والمناظر الخيالية التي تجعل محتوى Star Wars أرض خصبة لأي لعبة.

ولهذه الأسباب فإن السلسلة اقتحمت عالم الألعاب لأول مرة عام 1982 تحت عنوان Star Wars: The Empire Strikes Back واخر عناوين اللعبة التي تم إصدارها كان فى عام 2017 تحت عنوان Star Wars: Battlefront II.

star wars battlefront electronics art

Star wars: Battlefront II

عاصرت السلسلة العديد من المطورين واختلف الناشر مع مرور الزمن والأن يحمل راية نشر اللعبة شركة Electronics Arts، أيضا عاصرت اللعبة العديد من المنصات حيث وصل عدد المنصات التي صدرت عليها أجزاء اللعبة إلى 30 منصة مختلفة، فى الواقع هناك شركات اختفت من الأساس صدرت عليها اللعبة ومع ذلك مازالت السلسلة باقية وسوف تظل بالتأكيد.

فى الأيام الماضية تم الإعلان عن الجزء الجديد من السلسلة الذى يأتى تحت عنوان Star Wars: Jedi Fallen Order ومن المنتظر صدور اللعبة قريبا فى نوفمبر من العام الجارى.

لفترة طويلة وبسبب طبيعة الموجة السائدة كانت هذه الألعاب تهتم بطور اللعب الفردي والقصة فى اللعبة حيث كان من الصعب تكنولوجيا تطوير الألعاب لكى تدعم طور اللعب الجماعى.

ولكن مع بداية إتاحة طور اللعب الجماعي في الألعاب بدأت تتحول السلسلة وتهتم أكثر بهذا الجانب وإهمال جانب القصة أو الطور الفردى، فنجد أن أخر جزء من اللعب يقوم على الطور الفردي كان فى عام 2008 تحت عنوان Star Wars: The Force Unleashed.

star wars battlefront electronics art

Star wars: Battlefront II

أخر عناوين السلسلة Star Wars: Battlefront II تعرض لكم كبير من الإنتقادات السلبية وهاجمه العديد من اللاعبين بل وصل الحد إلى حملات لمقاطعة الشركة الناشرة.

فى الواقع اللعبة كانت جيدة جدا من الناحية التقنية وممتعة إلى حد كبير ولكن لماذا تعرضت اللعبة لكل هذا النقد؟ ، الإجابة ببساطة نختصرها فى جملة Microtransaction.

الشركة الناشرة Electronics Arts جعلت اللعبة فى وضع مأسوى بسبب الـ Micro Transaction وقضت على أى توازن فى العبة، فإذا كنت شخص ثرى يمكن حرفيا شراء كل شيئ فى اللعبة من الدقيقة الأولى لك فى اللعبة، أما إذا كنت شخص طبيعى ستضطر إلى قضاء ساعات لا معقولة فى اللعب لكى تحصل على بعض الادوات أو المميزات الموجودة فى اللعبة.

بالتأكيد هذا الأمر غير مرضى لأى شخص يريد أن يتمتع بتجربة اللعبة ذاتها حتى وإن كان لديه المقدرة المالية لشراء الإضافات والأدوات الموجودة داخل اللعبة، فما الفائدة إذاً ؟ أين التحدى الذى يسعى اللاعبون له؟

star wars jedi fallen order respawn

Star Wars: Jedi Fallen Order Poster

نتيجة لهذا الهجوم الكبير على السلسلة ظن البعض أن Star Wars: Battlefront II هى الوتد الذى قضى على السلسلة وأصبحت الثقة شبه معدومة من جانب اللاعبين فى السلسلة خاصة وهى تحت نشر Electronics Arts الشركة المعروفة بسياستها المالية المجحفة وسعيها الدائم فى تحقيق أكبر قدر من المال حتى ولو كان على حسان العنوان الذي يتم نشره.

لكي تتمكن الشركة من وضع الـ Micro Transaction اهتمت بشكل كبير بطور اللعب الجماعى لأن هذا الطور دائما ما يمنح محتوى لعب كبير جدا وغير مربوط بمدة زمنية معينة وهذا يعنى عمليات شراء أكثر ومستمرة فدائما يمكن للشركة إصدار تحديث يضيف أدوات أو أسلحة جديدة ليقوم اللاعبون بشرائها وبالتأكيد مع هذا التحديث يصدر مهمات أخرى غالبا ما تكون مكررة من حيث الفكرة ولكن بأعداء جدد أقوى مثلا، وهذا يعنى أرباح أكثر.

بجانب رغبة الشركات فى الربح الوفير ظهرت مشكلة أخرى وهى الكراك، حيث يمكن لأي شخص الحصول على اللعبة بدون أى مقابل عن طريق الكراك وهذا الأمر بالطبع أدى إلى خسائر كبيرة لشركات الألعاب لأن طبيعة اللعبة قديما كانت تعتمد على القصة فقط وهذا يعنى أن اللعبة المكركة تمنحك تجربة اللعب كاملة، لذلك لجأت الكثير من مطورى الألعاب إلى فكرة طور اللعب الجماعى، فهذا الطور لا يمكن التمتع به عن طريق النسخ المكركة لأنه يتطلب دخول اللعبة على الخادم الخاص باللعبة، لذلك انصب الاهتمام على تقديم طور لعب جماعي ممتع دون الالتفات إلى جودة القصة لكي يضمن أن اللاعبين لن يتجهوا إلى النسخ المكركة لأنها في هذه الحالة لن يكون لها قيمة من الأساس ولن تقدم تجربة اللعب المنشودة.

jedi fallen order respawn

star wars: Jedi Fallen Order Main Hero

العوامل السابقة أدت إلى تحول الكثير من الألعاب الخطية المعتمدة على طور اللعب الفردي إلى الألعاب ذات طور اللعب الجماعى وأصبحنا نادراً ما نجد لعبة من أنواع AAA تكون القصة فى المقام الأول.

لعبة Star Wars: Battlefront II كانت من تطوير فريق EA Dice ونتيجة لفشل اللعبة الكبير والنقد الذي تم توجيهه للعبة، قامت شركة EA بإسناد مسؤولية تطوير الجزء القادم Star Wars: Jedi Fallen Order إلى فريق Respawn Entertainment.

هذا الأمر أعاد الحياة مرة أخرى إلى السلسلة لأن فريق Respawn معروف عنه إهتمامه بجانب القصة حتى إنه يهتم ببناء القصة حتى وإن كانت اللعبة تدعم طور اللعب الجماعى.

مؤخراً قام فريق Respawn بنشر الكثير من المعلومات المتعلقة بالجزء القادم من اللعبة بالإضافة إلى بعض المقاطع السينمائية، وأهم هذه المعلومات هي أن Star Wars: Jedi Fallen Order تأتى فى طور قصة فقط أى لن يتواجد فى اللعبة طور اللعب الجماعى.

الفريق فى تصريحات له قال إنه قد فضل احتواء اللعبة على طور لعب فردي فقط لكى يركز الفريق كل طاقاته وأفكاره لتقديم محتوى قصة جيد يتناسب مع عراقة السلسلة.

كذلك جاءت المعلومات المتعلقة بالقصة محفزة جدا فمن الواضح وجود عنصر درامى كبير بها حيث تدور حول Jedi يحاول إخفاء هويته لكى ينجو حيث أصبح العالم خطر على أى Jedi ولكن تحدث مجموعة من الأحداث تجبر بطل الشخصية على إنهاء تخفيه والدخول فى المواجهة التى كان يحاول تجنبها دائما.

العرض الدعائي للعبة يبين العديد من الجوانب الإنسانية للشخصية فهى ليست مثل الشخصيات القوية التي يمكنها مقاتلة أى عدد من الأعداء، ولكن شخصية اللعبة من الواضح إنها شخصية حريصة على حياتها ووضعت الكثير من القواعد حتى لا يكشف هويته، أول هذه القواعد كانت لا تصدم أبدا وهذا هو نوع القصة التي نرغب في رؤيتها نرغب فى رؤية التحولات الإنسانية والظروف التى تجبر الشخص على اتخاذ قرارات عكس مسار حياته.

منذ صدور الإعلان الدعائى للعبة حازت على الكثير من الزخم والترقب الكبير من مجتمع اللاعبين ومن الواضح أن اللعبة سوف تجد دعم كبير من اللاعبين، ونأمل أن يتمكن فريق Respawn Entertainment من إعادة الحياة إلى هذه السلسلة لأن السلسلة تستحق أن تحافظ على الرونق والعراقة التى طالما تمتعت بها.

jedi fallen order respawn

Star Wars: Jedi Falled Order

فى الواقع لا أجد أى تعارض بين أن تكون اللعبة مربحة وأن تكون فردية فى نفس الوقت، لأن اللعبة المربحة هى اللعبة الجيدة سواء كانت لعبة جماعية أو فردية تعتمد على طور القصة، وخير مثال ما قدمته لعبة مثل Metro Exodus حيث قدمت اللعبة تجربة لعب ممتازة وحصلت على تقييمات مرتفعة جداً بجانب نسبة مبيعات جيدة جداً، اللعبة استطاعت إدراك جوانب تمييزها وهى القصة وقامت بالعمل عليها وتحسينها لتقديم أفضل تجربة ممكنة.

كذلك لعبة مثل Star Wars: Jedi Fallen Order واحدة من أهم الجواب المميزة لها يجب أن تكون القصة بالطبع، التى تقدم عالم كبير جدا متعدد الشخصيات والدوافع والأهداف مع القاعدة الجماهيرية الكبيرة للقصة قبل اللعبة نكون أمام الخلطة السحرية لتكوين قصة مثالية.

نتمنى في المستقبل نجاح الجزء الجديد من Star Wars لكى تكون رسالة إلى شركة Electronics Art أن اللعب الخطية أو ألعاب طور اللعب الفردى لها جماهيرها.

أخيراً يجب ذكر أن لعبة Star Wars: Jedi Fallen Order تم الإعلان عنها لأول مرة عام 2018 فى معرض E3 وسيتم إصدار اللعبة بعد أيام قليلة من إصدار الفيلم المنتظر Star Wars: The Rise Of Skywalker، وسوف تصدر اللعبة على منصة الحاسب الشخصى بجانب جهاز الـ PlayStation 4 وجهاز Xbox One.

شاركنا رأيك عزيزى القارئ فى توجه شركات الألعاب عموما وشركة EA بصورة خاصة فى طرحها ألعاب تعتمد على الطور الجماعى وتجاهل طور اللعب الفردى فى الكثير من الأحيان؟, وأى نمط من الألعاب تفضل؟



سلسلة Star Wars تعود إلى الطور الفردى من خلال Jedi Fallen Order

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة