مايكروسوفت تختبر معالجات AMD و ARM من أجل حواسيب Surface المستقبلية، وفقا لتقرير جديد

مايكروسوفت تختبر معالجات AMD و ARM من أجل حواسيب Surface المستقبلية، وفقا لتقرير جديد
مايكروسوفت تختبر معالجات AMD و ARM من أجل حواسيب Surface المستقبلية، وفقا لتقرير جديد

microsoft-surface-studio-2

إعتمدت حواسيب Surface من شركة مايكروسوفت بشكل كبير على معالجات Intel في ما مضى، على الرغم من أن الشركة إستخدمت بعض معالجات ARM في بعض الطرازات من أجهزة Surface منذ عدة سنوات. قد تفكر شركة مايكروسوفت في العودة لإستخدام معالجات ARM في أجهزة Surface الجديدة. وظهر اليوم تقرير جديد يقول بأن العلاقة بين مايكروسوفت وشركة Intel متوقفة وأن عملاقة البرمجيات الأمريكية بدأت بإختبار معالجات AMD و ARM من أجل منتجاتها المستقبلية.

يزعم التقرير أن شركة مايكروسوفت تقوم بإختبار المعالج AMD Picasso في نسخة من الحاسوب المحمول Surface Laptop بينما تعمل أيضًا على إستخدام معالج Snapdragon في نسخة جديدة من Surface Pro. ويقال بأن النسخة الجديدة من Surface Pro التي تستخدم المعالج Snapdragon يجري تطويرها داخل المقر الرئيسي لشركة مايكروسوفت في ريدموند على عكس الأجهزة الأخرى مثل Surface Go التي تم الإستعانة بمصادر خارجية لتطويرها.

يشير التقرير إلى أن مايكروسوفت تعمل في الواقع على تطوير معالج خاص بها يحمل الإسم الرمزي Excalibur وأن الشركة عملت عن كثب مع شركة كوالكوم لجعل هذا المعالج الذي يستند على مواصفاتها يعمل بشكل أفضل مع Windows 10.

هذا لا يعني بأن شركة مايكروسوفت ستتخلى عن شركة Intel تمامًا. حتى لو نجحت هذه النماذج الأولية في الإيفاء بالمطلوب وشقت معالجات ARM و AMD طريقها إلى منتجات Surface، فقد قيل أن شركة مايكروسوفت ستقدم طرازات جديدة من Surface Book و Surface Pro وغيرها من الأجهزة الأخرى التي ستتضمن أيضًا معالجات Intel.

 

 



مايكروسوفت تختبر معالجات AMD و ARM من أجل حواسيب Surface المستقبلية، وفقا لتقرير جديد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة