ازداد الطلب على المتخصصين في علوم البيانات وتحاول الشركات توفير احتياجاتها من هؤلاء المتخصصين بطرائق مختلفة. وتوفر شركة سبرينجبورد دورات تعليمية على شبكة الإنترنت لتؤهل الطلاب كي يدخلوا سوق العمل.

ازدهار البيانات

نعيش عصر البيانات الضخمة التي غيرت كيفية علاج الأطباء للأمراض وتوقع موظفي الإغاثة للكوارث الطبيعية واستجابتهم لها وتحديد الشركات لرغبات المستهلكين.

وأدركت الشركات حاجتها إلى جمع هذه البيانات وتحليلها فازداد الطلب على المتخصصين في علوم البيانات. وذكرت شركة آي بي إم أن عدد الوظائف المتاحة للمتخصصين في علوم البيانات وتحليلها سيزداد بصورة كبيرة تبلغ 364 ألف وظيفة بين عامي 2017 و2020 في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها. وسيزداد الطلب على المطورين «وصناع القرار المزودين بهذه البيانات.»

وتُظهِر هذه المعلومات أن عالمنا المستقبلي المليء بالبيانات يحتاج إلى علماء بيانات ومهندسي أنظمة.

وتحاول الشركات توفير هذه الاحتياجات. وتدرب بعض الشركات موظفيها الحاليين على المهارات الجديدة في علوم البيانات، وتعقد شركات أخرى شراكات مع مؤسسات كي تتعامل مع تدفق البيانات. وتسعى بعض الشركات إلى توظيف موظفين مدربين فعلًا على مجال علوم البيانات، وتقدم برامج عديدة هذا التدريب إلى الخريجين والطلاب.



ولكن التقدم التقني يؤدي إلى تعميق مشكلات التعامل مع البيانات. ولن يستطيع أشخاصٌ كثيرون ممن دخلوا إلى سوق العمل فعلًا، ولم يستفيدوا من الطرائق الحالية للتعليم والتدريب، أن يعودوا إلى قاعات الدراسة مرةً أخرى.

ولا يتيح العمل بدوامٍ كامل بالإضافة إلى أعباء الحياة وقتًا للناس كي يتعلموا أساليب جديدة، ويزيد من صعوبة ذلك الأموال المطلوبة لهذا التعليم. وعلى الرغم من أن الدورات المتاحة على شبكة الإنترنت ملائمة وذات سعر مناسب، لكن ليس سهلًا دائمًا معرفة درجة فعاليتها في الإعداد لوظيفة جديدة.

التعليم متاح للجميع

وأتاحت شركة سبرينجبورد دورات فعالة على شبكة الإنترنت للجميع كي تلبي الطلب المتزايد على المتخصصين في علوم البيانات. فهي تقدم نظامًا تعليميًا شخصيًا يستخدم خليطًا من البرامج التعليمية ومكالمات الفيديو وتجمعات الدارسين على الإنترنت كي تساعد الطالب في التركيز على دراسته بصورة كاملة.

وتمنح شركة سبرينجبورد الطلاب المهارات وتؤهلهم كي يدخلوا سوق العمل من خلال مساعدتهم على تحديد ميولهم. ويوجد أيضًا مساق تدريب سريع على احتياجات سوق العمل يضمن للطلاب الحصول على الوظائف خلال ستة أشهر من التخرج، أو استعادتهم أموالهم إن لم يحدث ذلك.

وحصل خريجو دورات شركة سبرينجبورد على وظائف في شركات كبرى مثل آي بي إم وجوجل وفيزا ومايكروسوفت وإنتل. اضغط هنا لمعرفة المزيد عن دليل تلك الدورات التعليمية ومواعيدها وأسعارها.