أخبار عاجلة
تسريب تصميم هاتف هواوي بشاشة سامسونج 6.9 إنش -
أوبر وكريم .. معلومات مهمة عن الشركتين -
السيارات المطلوبة في أوبر ٢٠١٨ -

نزاع بين فيسبوك وألمانيا والسبب معلومات المواطنين.. كيف ذلك؟

نزاع بين فيسبوك وألمانيا والسبب معلومات المواطنين.. كيف ذلك؟
نزاع بين فيسبوك وألمانيا والسبب معلومات المواطنين.. كيف ذلك؟

قالت هيئة الرقابة التابعة لوزارة الاقتصاد الألمانية إن شركة "فيسبوك" استغلت موقعها وتصدرها على عرش مواقع التواصل واستغلت المستخدمين، بجمعها معلومات وبيانات شخصية "هائلة" عنهم دون علمهم أو بعلمهم ولكن تحت ضغط عدم وجود مواقع أخرى شبيهة به.


ونقلت صحيفة "تيليغراف" البريطانية عن الهيئة الألمانية قولها إن "فيسبوك" تستغل قوتها ونفوذها بحكم سيطرتها على قطاع التواصل الاجتماعي لجمع معلومات "لا محدودة" عن المستخدمين.

 

ورأت الهيئة أن "فيسبوك" شركة شبه احتكارية وتجبر المستخدمين، بحكم نفوذها على منح المزيد من البيانات والمعلومات الخاصة بهم.

 

وكانت الهيئة التنظيمية الألمانية أصدرت تقييما أوليا بشأن شركة "فيسبوك".

 

واتهمت "فيسبوك" بأنه موقع مهيمن في السوق وهي تهمة من شأنها تعريضه للخضوع لتحقيقات أخرى شبيهة بالتي خضعت لها جوجل.

 



ورأت الهيئة أن مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى، مثل يوتيوب وتويتر وسنابتشات، تختلف عن فيسبوك، وهي ليست شبكات تواصل اجتماعي منافسة، ما يعني أن فيسبوك تهيمن على حصة من السوق تصل إلى أكثر من 90 في المائة.

 

وذكرت أن المستخدمين لا يستطيعون ترك "فيسبوك" والتحول للمواقع الأخرى، بسبب هيمنة "فيسبوك"، ما يعني أنهم لا يوافقون بشكل فعلي وطوعي على منح البيانات الخاصة بهم للمواقع الخدمية الأخرى.

 

وأفادت "تيليغراف" البريطانية أنه بالإضافة إلى المعلومات الشخصية التي يقدمها المستخدمون عند إنشاء حساب جديد، فإن الموقع يقوم بجمع بيانات شخصية خاصة بهم من خلال "تاريخهم" لدى تصفحهم لمواقع وخدمات أخرى مثل واتساب وإنستغرام.

 

ورأت الهيئة أن ذلك يمثل خرقا لقوانين حماية المعلومات.

 

بدورها رأت "فيسبوك" أنها ليست شركة احتكارية، لافتة إلى أنها تطور خدماتها باستمرار لمواكبة التغييرات التي تحدث في السوق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى استخدام الجسيمات النانونية لعلاج سرطان الرئة