حمية غذائية فعالة للغاية ولكنها تسبب أنفاسا كريهة

حمية غذائية فعالة للغاية ولكنها تسبب أنفاسا كريهة
حمية غذائية فعالة للغاية ولكنها تسبب أنفاسا كريهة

ليست مفاجأة أن حمية "كيتو" الغذائية لها مميزات، مثل إنقاص الوزن بفاعلية، وتمنحك المزيد من الطاقة، كما أنها قد تخفض من مستويات السكر في الدم لديك، ولكن قد يكون المتضرر الوحيد منها هو رائحة نفسك.

ويمنح نظام "كيتو" الغذائي الصحي، من يتبعه، رائحة نفس بشعة وكريهة، أقرب للأسيتون أو الأمونيا، وذلك لأنه قائم على تناول عدد منخفض من الكربوهيدرات.

© Fotolia / Yurok Aleksandrovich



ويقوم نظام "كيتو" على اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات، ومرتفع الدهون، إذ أن تقليلك من مقدار تناولك من الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات وتغييرها بالدهون، يضع جسمك في حالة تسمى "الكيتوزية"، الأمر الذي يجعله أكثر فعالية بشكل لا يصدق في حرق الدهون والطاقة، وبالتالي فقدان الوزن، وهذا بدوره يحول الدهون إلى الكيتونات في الكبد؛ ما يزيد من إمدادات الطاقة إلى الدماغ.

ولكن بمجرد أن تصل هذه الكيتونات التي ينتجها الكبد، في الدم إلى مستوى معين، فإنها تتسرب إلى البول والتنفس، وتكون النتيجة النهائية رائحة كريهة، يكون الجاني وراءها الأسيتون، وهو كيتون يخرج من الجسم في البول، ويتم إطلاقه أيضا في الأنفاس، ما يخلق رائحة مميزة وصفت بأنها "فاكهة فاسدة أو حتى معدنية"، بحسب تصريحات طبيب الأسنان كريس كامر، مؤسس الأكاديمية الأمريكية للصحة الجهازية عن طريق الفم، لموقع "بوب شوغر".

وينصح أطباء الأسنان للتخلص من الروائح الكريهة، الناتجة من نظام "كيتو" الغذائية، باستخدام إكسيليتول طبيعي، وهو مركب خال من السكر يتواجد في صورة سكاكر نعناع أو علكة.

كما يوصي أطباء أسنان، بشرب الكثير من الماء طوال اليوم، لإنتاج ما يكفي من لعاب الفم، وكذلك تناول الأعشاب، خاصة البقدونس والقرنفل والقرفة، بالإضافة إلى مواكبة نظافة الفم، والتي تتضمن تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين على الأقل في اليوم، والتنظيف بالخيط، واستخدام غسول الفم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى طبقة من زيت الطبخ تمنع نمو البكتيريا على معدات تجهيز الطعام