أخبار عاجلة

صحيفة: غوغل ستتعقبك حتى لو رفضت السماح لها بذلك

صحيفة: غوغل ستتعقبك حتى لو رفضت السماح لها بذلك
صحيفة: غوغل ستتعقبك حتى لو رفضت السماح لها بذلك

نشرت صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" الألمانية تقريرا تحدثت فيه عن تتبع شركة غوغل لمكان تواجد المستخدمين حتى في حال رفض المستخدم السماح لها بذلك، وفي الوقت الحالي، تتعقب غوغل نحو مليار شخص في العالم ممن يستخدمون نظام التشغيل الأندرويد أو أجهزة آبل.


وقالت الصحيفة في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إن وكالة الأنباء أسوشييتد برس استخلصت أن "شركة غوغل تتعقب حركاتك حتى وإن لم تسمح لها بذلك، وفي هذا الصدد، أورد الكاتب، ريان ناكاشيما، أن شركة غوغل ترغب في معرفة مكان تواجد مستخدميها حتى وإن لم يسمحوا لها بذلك بشكل علني".


وأكدت الصحيفة أنه يجب على شركة غوغل أن تبلغ مستخدميها بالمعلومات التي تقوم بتجميعها وتخزينها، ولعل الأمر المثير للاهتمام هو أن غوغل تتتبع حوالي ملياري شخص ممن يملكون هواتف تعمل بنظام تشغيل الأندرويد أو هواتف أبل التي نزلوا عليها خدمات غوغل، وقد كشف التقرير الصادر عن وكالة الأنباء أسوشييتد برس عن كيفية قيام غوغل بتعقب تحركات المستخدمين دون علمهم.


وأشارت الصحيفة إلى أنه عندما يقوم المستخدم بإلغاء نظام تحديد المواقع في إعدادات الهاتف، يقوم غوغل بتجميع المعلومات بشأن تحركاته بطرق أخرى، ويحدث ذلك خاصة عند السماح للنشرة الجوية بصفة آلية أو عندما يفتح المستخدم تطبيق غوغل للخرائط أو عند استخدام خاصية البحث في محرك غوغل.


وأوضحت الصحيفة أن غوغل يعلمك بأنه خزن المواقع التي تزورها باستخدام هاتفك حتى تتمكن من إنشاء خرائط شخصية يمكنك الرجوع إليها عند الحاجة، وبذلك، يتشكل سجل تحركات مليء بالثغرات عندما يغلق المستخدم هاتفه الذكي أو يتركه في البيت، ويمكن لمستخدمي غوغل أن يتصفحوا مخططهم الزمني وأن يطلعوا على الأماكن التي زاروها منذ سنتين.

 

اقرأ أيضا: احذر.. واتس آب سيحذف محادثاتك قريبا.. ما الحل؟


وأفادت الصحيفة بأنه عندما يلغي المستخدم تفعيل خاصية تحديد المواقع، يتم تخزين البيانات تحت إعداد "أنشطة الويب والتطبيقات" بحساب غوغل، ويعلمك غوغل بتخزين الأنشطة التي قمت بها على مواقع الإنترنت والتطبيقات التابعة له بهدف تسريع عمليات البحث، وعلى سبيل المثال، يخزن غوغل على إعداد "أنشطة الويب والتطبيقات" عمليات البحث وسجل التصفح والتطبيقات التي يفتحها المستخدمون على الهواتف الذكية.




وأوردت الصحيفة أن شركة غوغل لا تبلغ مستخدميها بالأنشطة التي تم فيها تسجيل مواقعهم باستمرار وتخزينها، ولا يعلم المستخدمون بذلك إلا عندما يقومون بإعادة تفعيل إعداد "أنشطة الويب والتطبيقات"، على ضوء هذه المعطيات، يستنتج المستخدمون بأن شركة غوغل تقوم بتسجيل البيانات المتعلقة بتحركاتهم بغض النظر عن خاصية تحديد المواقع.


بالإضافة إلى ذلك، تغالط صفحة المساعدة بمحرك غوغل المستخدمين، حيث يخطر ببالهم أن شركة غوغل لن تتعقب تحركاتهم في حال ألغوا تفعيل نظام تحديد المواقع والحال أن الحقيقة مغايرة تماما.


وذكرت الصحيفة أن الكثير من المستخدمين يرون في المقابل أن غوغل يقدم لهم يد المساعدة حين يخزن المعلومات المتعلقة بتحركاتهم خاصة وأنه يرشدهم إلى المطاعم القريبة منهم ويذكرهم بمكان إيقاف سياراتهم. وبالإضافة إلى ذلك، تستخدم غوغل هذه البيانات في الإعلانات الخاصة.


وأضافت الصحيفة أن الشركات تستطيع أن تنشر إعلاناتها في نطاق محدد، وبذلك ستظهر هذه الإعلانات على أجهزة موجودة في هذا النطاق. من جهتها، تعتبر غوغل هذا النوع من الإعلانات مربحا نظرا لأن هذه الإعلانات أغلى من تلك التي تُعرض على شبكة الإنترنت والتي تستهدف أكثر عدد من المستخدمين، وتجدر الإشارة إلى أن شركة غوغل لا تبيع ملف تحركات مستخدميها، بل تعتبر بيانات المستخدمين أغلى كنز تملكه.


وتابعت الصحيفة أنه عندما يقوم المستخدم بإلغاء تفعيل إعداد "أنشطة الويب والتطبيقات"، يختفي الإعداد تحت إعدادات الحساب ويمكن الولوج إليه بكل سهولة عن طريق رابط، إثر ذلك، يقوم المستخدم بإخفاء النافذة حتى يظهر إعداد "أنشطة الويب والتطبيقات"، وبدلا من ذلك، يمكن للمستخدمين أن يفتحوا إعدادات هواتفهم الذكية، ومن ثم، يتبعون المسار التالي: "غوغل< حساب غوغل< بيانات وتخصيص< أنشطة الويب والتطبيقات، وبالتالي، يتم إيقاف التسجيل بشكل مؤقت. ولحذف البيانات المسجلة، يتوجه المستخدم إلى قائمة "أنشطتي" ثم يضغط على ميزة "حذف الأنشطة".


وبينت الصحيفة أنه لا يجب الخلط بين هذه العملية وما هو موجود في قائمة "الموقع"، التي توجد في إعدادات "الأمان والموقع" الخاصة بالهواتف الذكية التي تعتمد على نظام الأندرويد، وتمنع تلك الخاصية هاتف المستخدم من إرسال بيانات تحركاته، كما تمنع أي تطبيق من الولوج إلى تلك البيانات.


وفي الختام، أبرزت الصحيفة أن بحثا نشر السنة الماضية في مجلة "كوارتز" الأمريكية يؤكد أن غوغل تجمع بيانات تحركات مستخدميها حتى في حال قام المستخدم بإلغاء تفعيل خاصية تحديد الموقع في هاتفه الخاص، وحينها، تتوقف الكثير من الخدمات عن العمل، ومن بينها خرائط غوغل، ولذلك، فمن المنطقي إلغاء التسجيل في خاصية "أنشطة الويب والتطبيقات".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تلسكوبان يرصدان موجات غريبة.. هل هي من كائنات فضائية؟