أخبار عاجلة
10 مميزات بجالكسي S10 غير موجودة بآيفون -
ظهور هواوي P30 لايت مع 3 كاميرات خلفية -
كيف سيعمل أندرويد على الهواتف القابلة للطي؟ -

الشوكة..الأصابع .. العيدان ..ماذا يستخدم 7.5 مليار شخص لتناول الطعام؟

أجرى الموقع الفرنسي lemonde، بحثا لتحديد قائمة بـ أدوات المائدة المستخدمة من قبل أكثر من 170 دولة، اعتمادًا على مواقع السفر من قبيل لونلي بلانت، World Travel Guide، وغيرها، بالإضافة إلى تقارير غلوبتروترس الطعام (مارك Weins) والموسوعات المتخصصة (EveryCulture، وFacts and details)، وخلص التقرير إلى أن وراء الأدوات اليومية المستخدمة على المائدة، هناك ممارسات شائعة، وتقاليد السفر، ومسائل دينية، وتركة استعمارية.

اليد اليمنى أداة مقدسة في إفريقيا وآسيا
اليدين هي أكثر الأدوات شيوعاً، فهي تستخدم لإطعام 3.5 مليار إنسان، ويتم استخدامها لنقل الطعام مباشرة إلى الفم في العالم الإسلامي كله تقريبًا، وفي معظم أفريقيا، وجنوب غرب ووسط آسيا، وكذلك في بعض البلدان في أوقيانوسيا وأمريكا الجنوبية.

وفي معظم الأحيان، يتم استخدام اليد اليمنى، وتعتبر اليد اليسرى غير نقية في العديد من الأديان والتقاليد، ولأسباب تتعلق بالنظافة، يتوجب غسل الأيدي قبل الوجبة، وخاصة في البلدان التي يكون من المعتاد فيها استخدام طبق مشترك، كما هو الحال في السنغال، والمغرب.

وفي كثير من الثقافات حيث تؤكل الأطباق باليد اليمنى، و يسمح أيضًا الاستعانة بقطعة من الخبز.

الملعقة بديل للأيدي
عندما لا تستخدم اليد، غالباً ما تحل الملعقة محلها، كبديل أو كمكمل، كما هو الحال في غامبيا والنيجر وباكستان وبابوا غينيا الجديدة والصومال وسريلانكا، كما أنها منتشرة أيضًا في أوروبا – في فرنسا وإسبانيا وإيطاليا.

ويأتي اسمها من اللفظ اللاتيني cochlearium (“الذي يستخدم في تناول الحلزون”)، كما يقول المركز الوطني للمصادر النصية والمصطلحات، وقد تم العثور على ملاعق فضية من القرن الخامس، ولكن تم استخدام مواد أخرى لصنعها. وتأتي كلمة ملعقة”spoon “في اللغة الإنجليزية من مصطلح الجرمانية القديمة يعني “نهاية الخشب”، وفقا لقاموس أكسفورد.



وباعتبار الملعقة أداة أساسية لتناول الطعام، حيث يصعب شرب الحساء مع شوكة، مع الأصابع أو مع عيدان تناول الطعام، فإن استخدامها لتناول الطعام ليس حديثًا جدًا، ففي مصر القديمة، تستخدم الملعقة بشكل رئيسي في مراسم الجنازة، ولم تعتمدها إنجلترا إلا في القرن الثاني عشر، كما تستخدم في كثير من الأحيان لطهي الطعام، ويستخدم فقط في عدد قليل من البلدان، مثل تايلاند، لتناول الطبق الرئيسي.

الشوكة لتناول الطعام على النمط الغربي
تستخدم الشوكة على نطاق واسع في أوروبا، ويأتي اسمها من furca اللاتينية، سَلَف “الشوكة”، الذي استُخدم لأول مرة كأداة للتعذيب ثم للحصاد، ولم تظهر الشوكة كأداة مطبخية إلا في القرن الخامس عشر، في البلاط الملكي، تحت تأثير إيطاليا.

ورغم شيوعها في أوروبا، إلا أن الشوكة ليست اختراعًا أوروبيًا، فقد تم العثور على أواني مماثلة قبل عدة قرون في مصر، في الإمبراطورية البيزنطية ومنذ عدة آلاف من السنين في الصين.

2.1 مليار شخص يستخدمون العيدان تناول الطعام
يتم استخدام عيدان تناول الطعام في العديد من البلدان الأسيوية، ففي إندونيسيا وماليزيا وبروناي وسنغافورة يتم استخدام نوع من العيدان يسمى Chandas في طبق تقليدي معين.

بفضل الشتات الصيني الكبير في العالم – الذي يقدر بأكثر من 50 مليون شخص – انتشر استخدام عيدان تناول الطعام على نطاق واسع كخيار، حتى لو كان استخدامها غير منتظم في كل مكان، وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن بنجلادش تحولت مؤخرا فقط إلى استخدام عيدان تناول الطعام في المطاعم الصينية وهو ما يشير إلى أن استخدامها غير ثابت، وأنه يستمر في التطور، اعتمادا على الاتصالات بين الثقافات وحركات السكان.

 

- 18

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الشوكة..الأصابع .. العيدان ..ماذا يستخدم 7.5 مليار شخص لتناول الطعام؟