موجة البرد الحالية تؤثر على سيارات تسلا

موجة البرد الحالية تؤثر على سيارات تسلا
موجة البرد الحالية تؤثر على سيارات تسلا

يبدو أن السيارات الكهربائية غير قادرة على تحمل الدوامة القطبية التي تجتاح منطقة الغرب الأوسط في الولايات المتحدة الأمريكية أثناء توجهها إلى الشرق. إذ بدأ مالكو سيارات تسلا بالتذمر من الحالات المتكررة لتجمد القفل وانغلاق سياراتهم تمامًا، مشيرين إلى أن المركبات الكهربائية ليست جاهزة بعد لأن تحل محل السيارات التي تعمل على البنزين.

لكن معالجة هذه المشكلة متاحة بسهولة في النموذج المستقبلي لسيارة تسلا. ويعود السبب الرئيس لظهور هذه المعضلة إلى إعطاء الأولوية للتصميم المبهر بدلًا من الخيار العملي المناسب.

وتفتح أبواب سيارة تسلا عادة بسلاسة، لكن في ظل هذه الظروف حالت طبقات من الجليد دون إمكانية فتحها على الرغم من الاختبارات التي أجرتها تسلا على بطارياتها ومقابض أبوابها في الظروف الجليدية. لكن يبدو أن موجة البرد التي تشهدها الولايات المتحدة الأمريكية ودرجات الحرارة المنخفضة التي وصلت إلى 51 درجة تحت الصفر، ظروف أقسى من أن تتحملها هذه المركبات.

وقد تؤخذ هذه المشكلات في الحسبان عند تصميم المركبات الكهربائية المستقبلية، وقد تولى مرونة البطاريات وسهولة فتح مقابض الأبواب اهتمامًا أكبر في الإصدارات الجديدة منها. لكن ليس أمام مالكي السيارات الكهربائية من خيار حاليًا سوى انتظار حلول فصل الربيع!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مدير في ناسا: احتمال وجود الحياة الفضائية أكبر مما ظننا سابقًا
التالى الشوكة..الأصابع .. العيدان ..ماذا يستخدم 7.5 مليار شخص لتناول الطعام؟