سبق علمي... يد صناعية تنفرد بهذه الميزة

سبق علمي... يد صناعية تنفرد بهذه الميزة
سبق علمي... يد صناعية تنفرد بهذه الميزة

وأشار الباحثون من زيورخ، ولوزان، وجنيف بسويسرا، وبيزا وروما في إيطاليا، وفرايبورغ في ألمانيا. في نتائج دراستهم، التي نشرت على موقع "ساينس روبوتيكس"، أن الأطراف الصناعية الجديدة هي تتويج لعشر سنوات في علوم الروبوتات.

وتمكن الأطراف الجديدة الأشخاص، من استعادة إحساس ما يلمسونه بشكل دقيق للغاية، والمقارب لنفس مشاعر أيديهم التي فقدوها، حتى ولو كانوا في مكان مظلم أو وهو مغلقين أعينهم.

وقد تم اختبار الأطراف الاصطناعية بنجاح على العديد من المرضى، ويعمل عن طريق تحفيز الأعصاب في الجذع المبتور، إذ يمكن للأعصاب بعد ذلك تقديم تغذية حسية للمرضى في الوقت الحقيقي، مثلما يفعلون في اليد الطبيعية.

ومكنت هذه التكنولوجيا اثنين من المبتورين لاستعادة إحساسهم من جديد، إذ تمكنوا من تحديد حجم وشكل 4 أشياء ذات مستوى عال من الدقة بنسبة 75.5٪.

ونشر الباحثون مقاطع فيديو عن التجارب، يظهر فيها كيف يمسك المتطوعون أحد الأشياء بمساعدة الأطراف الصناعية.



سبق علمي... يد صناعية تنفرد بهذه الميزة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة