“جنون المال”.. كتاب يتناول سيكولوجية علاقة الناس بالمال

“جنون المال”.. كتاب يتناول سيكولوجية علاقة الناس بالمال
“جنون المال”.. كتاب يتناول سيكولوجية علاقة الناس بالمال

توجد الكثير من الكتب والمقالات يمكن أن تساعدنا على التحسين من كسب المال وإنفاقه واستثماره، إلا أن القليل منها قد يتناول سيكولوجية العلاقة بيننا وبين المال. منها كتاب (جنون المال : تخلص من عاداتك المالية السيئة ، عش حياة بدون ضغوط و اكسب مزيدا من المال) ، لمؤلِّفه “سبنسر شيرمان” الذي يعتبَر أحد أفضل مديري الثروات في الولايات المتحدة. أن المجتمعات صارت أكثر تفتحا في الحديث عن الكثير من الأمور، لكنها ما زالت منغلقة عندما يتعلق الأمر بالمال. وفقدان التواصل هذا غالبا ما تنتج عنه قرارات فردية أو عائلية سيئة متعلقة بالمال.

يحلل هذا الكتاب علاقة الناس بالمال. ففي الغالب نجد أن معظم الناس عقلاء ومنطقيون فيما يتعلق بالتحدث عن المال ويمكنهم دائما إعطاء نصائح متعقلة إذا ما طلب منهم أحد النصح، ولكن عندما يتعلق الأمر باختياراتهم الشخصية نجد أنهم غالبا ما يرتكبون الأخطاء المالية بالجملة. في كثير من الأحيان تأتي مثل هذه المشكلات كنتيجة لما يطلق عليه المؤلف “الرسائل المتعلقة بالمال” والتي نتلقاها في أعوامنا المبكرة من والدينا ومن الناس من حولنا.

من هذه الرسائل المألوفة “كسب المال ليس بالأمر السهل”، و “لا مجال لمناقشة الأمور المالية في المنزل أمام الأطفال”، و “المال هو أصل الشرور”، و “وجد المال لنستمتع به، فالحياة قصيرة”. لا يطلق مؤلف الكتاب أحكاما بشأن صحة أو خطأ هذه الرسائل، ولكنه يؤكد أن مثل هذه الرسائل تكون محفورة في أعماقنا وغالبا ما تؤثر في قراراتنا المالية. كما أن بعضها يمنعنا من أن نكون صرحاء بشأن التحدث عن المال في البيت مع شركاء حياتنا أو مع أطفالنا.

يؤكد المؤلف شيرمان أن معظم الناس لهم علاقات معقدة بالمال وغالبا ما يؤدي المال إلى تعقيد علاقاتهم بالآخرين. من الأمثلة التي يدرجها في كتابه ما يحدث أحيانا من أن الزوجين قد لا يستطيعان العيش بميزانية أقل من مجموع ما كان يعيش به كل منهما وحده قبل الزواج، وهذا بسبب عدم الانفتاح في التحدث عن المال وبسبب جنون المال الذي يدفع كلا منهما إلى زيادة الإنفاق على بعض بنود الإنفاق، بينما يكون من الأفضل لكل زوجين في بداية حياتهما أن يتحدثا بصراحة عن المال وما يتوقعه كل منهما من الآخر بشأن عادات الإنفاق والاستهلاك، مع وضع خطط فردية أو مشتركة للادخار والاستثمار تبعا لما يناسبهما.



يعيقنا جنون المال، بحسب شيرمان، عن كسب المزيد من المال وعن تحديد السعر الحقيقي لما نقدمه من خدمات ومن اتخاذ القرارات الصائبة فيما يتعلق بقرارات الشراء، فأحيانا يكون الاستئجار قرارا أكثر حكمة من الشراء، وكذلك تكوين محفظة أوراق مالية من أسهم مضمونة ليلة العائد بدلا من المضاربة على سهم قد يحقق أرباحا كبيرة ومن ناحية أخرى قد يمنى بخسائر فادحة. وكذلك اتخاذ القرارات الصائبة في العمل. وفي النهاية يحرمنا من الحياة بلا ضغوط مالية.

.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الأهداف الذكية (SMART) : سِمات الهدف الذكي في مجال الأعمال