Sony للتسلية التفاعلية تُسرّح عدداً من الموظفين في أوروبا و زيادة نفوذ القسم الأمريكي

Sony للتسلية التفاعلية تُسرّح عدداً من الموظفين في أوروبا و زيادة نفوذ القسم الأمريكي
Sony للتسلية التفاعلية تُسرّح عدداً من الموظفين في أوروبا و زيادة نفوذ القسم الأمريكي

أكّد تقريرٌ جديدٌ من videogameschronicle بأن شركة سوني للتسلية التفاعلية قد بدأت بعملية إعادة هكيلة لبعض الأقسام في فرعها الأوروبي، مما نتج عنه تنحية عدد من الموظفين من أقسام مثل التسويق و الإعلام. و قد قام وفدٌ من مدراء الشركة في أمريكا بزيارة القسم الأوروبي في لندن للإعلان عن عملية إعادة الهيكلة المذكورة. كما كان هناك بعض الإقالات في قسم الخدمات المبتكرة في الولايات المتحدة الأمريكية.

و يذكر التقرير بأن سوني للتسلية التفاعلية في أمريكا ستكون المسؤول الأول عن خطة إعادة الهيكلة لجعل القسم يعمل بسياسة عالمية موحدة، عوضاً عن عمل الأقسام اليابانية و الأوروبية و الأمريكية بصورة منفصلة كما كان الحال في الماضي، عندما كان كل قسم يحصل على ميزانيته الخاصة و يبني استراتيجيته الخاصة و يُطوّر ألعاباً خاصة أيضاً.

بحسب التقرير، يسود الشعور بأن نفوذ القسم الأوروبي سيتراجع بصورة كبيرة في الجيل القادم، و هو القسم الذي كان مسؤولاً عن استثمارات بعناوين مثل Killzone و LittleBigPlanet و Wipe Out و غيرها من الألعاب. نفوذ القسم الأمريكي أصبح مُسيطراً إلى درجة أن موظفي القسم الأوروبي لم يكونوا على دراية بأن Wired ستقوم بنشر معلومات خاصة بجهاز Playstation 5. و هناك عددٌ من الموظفين اعترضوا على أن احتمالية خسارتهم لوظائفهم تزامنت مع أنباء البلايستيشن 5، و إن كان من غير الممكن إثبات أن هذا كان مقصوداً.

سوني كانت قد أعلنت نيتها في إعادة الهيكلة داخلياً في 1 آبريل 2018، منذ ذلك التاريخ تم إعلام أقسام التسويق و المبيعات لدى سوني للتسلية التفاعلية في أمريكا، اليابان، و أوروبا أن عليها أن تُخاطب “جيم راين” مباشرة. سوني رفضت التعليق على محتويات هذا المقال.



Sony للتسلية التفاعلية تُسرّح عدداً من الموظفين في أوروبا و زيادة نفوذ القسم الأمريكي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

افضل شركة هواتف ذكية ?

الإستفتاءات السابقة